06:54 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 17
    تابعنا عبر

    انتقد متظاهرون مؤيدون للحكومة الإثيوبية الولايات المتحدة، اليوم الأحد، لفرضها قيودا على المساعدات التي تقدمها لأديس أبابا على خلفية الصراع في إقليم تيغراي.

    جاء هذا في مسيرة حاشدة نظمتها السلطات لإظهار الدعم الشعبي لمواقفها، بحسب "رويترز".

    وشارك في التظاهرة ما يزيد على 10 آلاف شخص بعضهم يحمل لافتات مكتوب عليها شعارات باللغة الإنجليزية والعربية والأمهرية.

    وتضمنت الشعارات: "الولايات المتحدة أظهري لنا حيادك"، و"إثيوبيا ليست بحاجة إلى مراقب"، و"املأ السد"، في إشارة إلى سد النهضة الذي تبنيه على منابع النيل وسط معارضة مصرية وسودانية.

    وخاطب أدانيتش أبيبي رئيس بلدية أديس أبابا المسيرة التي نظمتها وزارة الشباب، قائلا: "لن نركع أبدا... الشروط الاستباقية وقيود السفر التي فرضتها الولايات المتحدة وحلفاؤها غير مقبولة تماما. إنها بحاجة للتصحيح".

    وكانت المسيرة أكبر من التظاهرات التقليدية المؤيدة للحكومة، والانتقاد للحكومة الأمريكية فيها كان محدودا.

    وتواجه إثيوبيا ضغطا دوليا متصاعدا على خلفية الصراع في إقليم تيغراي، حيث أرسلت جارتها إريتريا قوات العام الماضي لإسقاط السلطات الإقليمية.

    وقبل أسبوع، فرضت الولايات المتحدة قيودا على المساعدات الاقتصادية والأمنية لإثيوبيا بسبب الصراع في تيغراي.  

    وقالت واشنطن أيضا إنها ستمنع دخول المسؤولين الإثيوبيين الحاليين والسابقين الذين تعتبرهم مسؤولين عن الأزمة.

    كما أن عملية ملء خزان سد النهضة الذي تبلغ كلفة إنشائه 4 مليارات دولار أثارت نزاعات دولية.

    وفي الوقت الذي تقول فيه إثيوبيا إن الكهرباء التي سيولدها السد مطلوبة لتطوير اقتصادها، تقول مصر والسودان إنه ينتهك حصتهما في مياه النيل.

    انظر أيضا:

    "لن يؤثر على مصر"... إثيوبيا ترحب بتصريحات سامح شكري عن "سد النهضة"
    إسرائيل و"حماس" تتحدثان عن هدنة وشيكة.. تحذير مصري جديد بشأن سد النهضة
    مصر: إثيوبيا تكشف مجددا عن سوء نية في أزمة سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook