21:26 GMT14 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، اليوم الخميس، إلغاء قرار بدء المحاكمة في قضية سليم عياش، المدان الرئيسي في جريمة اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، بسبب عجز الدولة اللبنانية عن تأمين التمويل اللازم لاستمرار عملها.

    وأصدرت غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الخاصة بلبنان قرارا ألغت به بدء المحاكمة في قضية عياش الذي كان مقررا في 16 حزيران/يونيو 2021. وعلقت أيضًا جميع القرارات المتعلقة بالمستندات المودعة حاليا أمامها، وبأي مستندات تودع مستقبلا وذلك حتى إشعار آخر.

    وجاء قرار غرفة الدرجة الأولى عقب إيداع رئيس قلم المحكمة مستندا في 1 حزيران/يونيو 2021، أبلغ فيه الغرفة بالوضع المالي الحاد الذي تواجهه المحكمة حالياً، مشيراً إلى أن "نفاد الأموال الوشيك سوف يؤثر في قدرة المحكمة على تمويل استمرار الإجراءات القضائية وإنجاز ولايتها، ما لم ترد مساهمات إضافية هذا الشهر".

    وأشارت المحكمة الدولية إلى أنها "تواصل جهودها المكثفة لجمع الأموال اللازمة من أجل إكمال عملها الهام، وتكرر نداءها العاجل إلى المجتمع الدولي مناشدة إياه الاستمرار في دعمها ماليا".

    وأدين عياش بالمشاركة في اغتيال رفيق الحريري، وبرأت المحكمة ثلاثة متهمين آخرين ينتمون الى حزب الله وكانوا يحاكمون غيابيا.

    وكان رفيق الحريري رئيسا لوزراء لبنان قبل استقالته في تشرين الأول/أكتوبر 2004.

    وقُتل الحريري في شباط/فبراير 2005 عندما فجّر انتحاري شاحنة مليئة بالمتفجرات أثناء مرور موكبه المدرّع. وخلّف الاعتداء 22 قتيلاً و226 جريحا.

    سليم عياش، المتهم في اغتيال رفيق الحريري
    © Sputnik
    سليم عياش، المتهم في اغتيال رفيق الحريري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook