05:08 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت هيئة مكافحة الاحتكار الفرنسية، اليوم الاثنين، عن فرضها غرامة قدرها 220 مليون يورو (267 مليون دولار) على شركة غوغل التي تديرها شركة ألفابت لإساءة استغلال قوتها السوقية في مجال الإعلان عبر الإنترنت.

    وقالت الهيئة، إن العقوبة كانت الأولى من نوعها في العالم وأنها توصلت إلى تسوية مع الشركة الأمريكية وافقت بموجبها غوغل على إنهاء بعض ممارسات "التفضيل الذاتي" في أعمال الإعلانات الآلية المعقدة عبر الإنترنت، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

    وتأتي معظم مبيعات غوغل من البحث وإعلانات "يوتوب"، ولكن تم ربط حوالي 23 مليار دولار العام الماضي بمساعدة الناشرين على بيع الإعلانات، كما أن الروابط بين الشركات المتناحرة في غوغل تجذب تدقيقًا لمكافحة الاحتكار، بما في ذلك دعوات من النقاد للانفصال، بحسب ما نقله "اليوم السابع".

    في سياق آخر، سمحت غوغل لمستخدمي أندرويد بإلغاء الاشتراك في تتبع الإعلانات. ولن يتمكن المطورون أو أصحاب التطبيقات بعد الآن من الوصول إلى معرف الإعلانات، المستهدف بها مستخدمي هواتف "أندرويد"، بدءا من "أندرويد 12".

    انظر أيضا:

    لماذا أخفت غوغل إعدادات الخصوصية بالهواتف؟
    اتفاقية بين "أبل" و"غوغل" و"مايكروسوفت" و"موزيلا"... كيف ستؤثر على الإنترنت؟
    غوغل يسير على نهج أبل في حماية مستخدمي "أندرويد"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook