15:25 GMT28 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف تقرير صحفي إسرائيلي تفاصيل خطة اللحظات الأخيرة، لقطع الطريق على خصومه في تشكيل الحكومة الإسرائيلية.

    وأوضح التقرير، المنشور عبر صحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، بتقديمه عرضا إلى وزير الدفاع، بيني غانتس، بأن يظل رئيسا للوزراء لمدة 3 سنوات، مقابل أن يفشل الائتلاف الحكومي الراهن.

    وأوضح التقرير أن غانتس، زعيم حزب أزرق أبيض، رفض العديد من العروض من مساعدي رئيس الوزراء، لإفشال التحالف القادم، كان آخرها اقتراحا باستقالة فورية لنتنياهو، مقابل إفشال الائتلاف الحكومي.

    ووصف التقرير تلك المحاولة بأنها يائسة في اللحظة الأخيرة، ‏لإحباط أداء الحكومة الجديدة لليمين، إذ نقل مقربون من رئيس ‏الوزراء بنيامين نتنياهو طلبه من وزير الدفاع بيني غانتس، بالموافقة ‏على خطة يتنحى بموجبها نتنياهو على الفور من رئاسته للحكومة، ويمكن أن يكون زعيم حزب "أزرق أبيض" بمثابة رئيس وزراء لأول مرة لمدة ثلاث سنوات.

    وبموجب الاقتراح، الذي رفضه معسكر غانتس، كان سيشهد كما ورد أن نتنياهو يشغل منصب رئيس الوزراء المناوب، خلال تلك الفترة.

    وقال التقرير إن العرض، وهو واحد من عدة عروض وصلت إلى غانتس من خلال عدد من القنوات والمقربين من نتنياهو في الأيام الأخيرة.

    وعرض نتنياهو استقالته رسميا، صباح الجمعة، لمنح غانتس الثقة بأنه لا يزال بإمكانه العودة إلى ما يسمى بـ "كتلة التغيير"، إذا قام رئيس الوزراء بسحب استقالته في اليومين السابقين ليوم الأحد، أي قبل التصويت على الائتلاف الجديد.

    ولكن وفق المصادر، رفض شركاء غانتس رفضا قاطعا عرض نتنياهو.

    واتفق حزب "الليكود" بزعامة نتنياهو و"أزرق أبيض" بزعامة غانتس على تشكيل ائتلاف في أبريل 2020، بعد 3 انتخابات متتالية غير حاسمة.

    ولكن بعد أكثر من ستة أشهر بقليل من تشكيلها، تم حل الحكومة عندما لم يتمكن الطرفان من الاتفاق على تمرير ميزانية 2020، ودُعي إلى إجراء انتخابات جديدة في مارس 2021، وكان يُنظر إلى هذه الخطوة على نطاق واسع على أنها من تصميم نتنياهو لتجنب تسليم رئاسة الوزراء إلى غانتس في نوفمبر 2021، على النحو المنصوص عليه في اتفاق التحالف بينهما.

    ووجه عضو الكنيست عن حزب "الليكود" ديفيد بيتان بعض الانتقادات لنتنياهو، بسبب حل حكومة الوحدة قصيرة العمر التي شكلها "الليكود" مع "أزرق أبيض".

    وقال بيتان: "بالنظر إلى الماضي، من الواضح اليوم أن نتنياهو كان خطأً في عدم تطبيق التناوب مع غانتس، بالنسبة لما حدث، فقد ارتكب خطأ".

    قال التقرير عن العرض المقدم إلى غانتس، إن الاقتراح أظهر أن نتنياهو قد تصالح مع حقيقة أن منافسيه السياسيين على وشك تشكيل حكومة، ستشهد إقالته من منصب رئيس الوزراء والتوجه إلى المعارضة البرلمانية.

    قال أعضاء في دائرة نتنياهو المقربة إنه يفهم أن فترة ولايته التي تبلغ 12 عامًا على التوالي، ستنتهي يوم الأحد، وأنه مصمم على محاربة "تغيير الحكومة" من مقاعد المعارضة.

    وقالت الصحيفة إن نتنياهو أخبر مساعديه أنه "سيواصل قيادة المعسكر الوطني كرئيس للمعارضة".

    وقال حزب "الليكود" لأول مرة يوم الخميس إن نتنياهو ملتزم بالانتقال السلمي للسلطة، مع تكرار وتوضيح مزاعم رئيس الوزراء بشأن "تزوير الانتخابات"، في بيان صدر باللغة الإنجليزية فقط.

    من المقرر أن يصبح نفتالي بينيت رئيس حزب "يمينا" رئيسا للوزراء يوم الأحد، بعد موافقته على تشكيل حكومة مع زعيم المعارضة يائير لابيد من حزب "يش عتيد" ومجموعة واسعة من الأحزاب المتحالفة ضد نتنياهو، بدءا من حزب "ميرتس الحمائم" إلى حزب الأمل الجديد المؤيد للضم، وحزب "راعم" الإسلامي، وبموجب الاتفاقية، سيشغل بينيت منصب رئيس الوزراء لمدة عامين قبل تسليم المنصب إلى لابيد لما تبقى من المدة.

    ووقعت جميع الأحزاب في ما يسمى بـ"كتلة التغيير" اتفاقاتها يوم الجمعة، ما يمهد الطريق أمام ائتلاف يضم 61 عضوا لأداء اليمين، منهيا فترة رئاسة نتنياهو التي استمرت 12 عاما.

    وكان نتنياهو أيضًا رئيسًا للوزراء لأكثر من ثلاث سنوات في أواخر التسعينيات.

    انظر أيضا:

    "الوقت سيحين"... إيران تتهم نتنياهو بالعمل على ملء ملفه من الدم الفلسطيني البريء
    نتنياهو يصف تسجيل حماس عن الجنديين المحتجزين لديها بالتلاعب الرخيص
    هل تعود العلاقات الدبلوماسية بين أنقرة وتل أبيب بعد رحيل نتنياهو؟
    بغداد تطالب القوات التركية بالانسحاب من العراق.. نتنياهو يؤكد أنه سيعمل على إسقاط الحكومة الجديدة
    الكلمات الدلالية:
    تصريحات نتنياهو, بنيامين نتنياهو, أخبار نتنياهو, نتنياهو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook