01:08 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قال المحلل السياسي الإيراني، مسعود أسد الله، إن أهم التحديات التي تواجه الرئيس الإيراني المنتخب، إبراهيم رئيسي، هي الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها إيران بسبب سوء الإدارة وأيضا العقوبات الأمريكية.

    كما أكد أسد الله، في تصريحات خاصة لـ"راديو سبوتنيك" أن الاتفاق النووي والمفاوضات الجارية للعودة للاتفاق، ستكون محور السياسة الخارجية للرئيس الجديد، على حد قوله. 

    وأضاف المحلل الإيراني أن "الرئيس الإيراني المنتخب، سيكون مطالب بتشكيل حكومة قوية من وزراء قادرين على إدارة الشؤون الاقتصادية لإيران التي تعاني من أزمة اقتصادية كبيرة". 

    أما على صعيد التحديات الخارجية التي تواجه رئيسي، هو ملف السياسة الخارجية وتحديداً ملف الاتفاق النووي، وخروج أمريكا من هذا الإتفاق، والمفاوضات الجارية حالياً فيينا للعودة للاتفاق، وفقا لـ أسد الله.

    وأشار أن هذا الملف يحتاج إلى جهود دبلوماسية كبيرة، لافتا إلى أن الجميع ينتظر من سيكون وزير الخارجية الإيراني الجديد، وكيف سيدير ملف المفاوضات النووي.

    وفاز مرشح التيار المحافظ في إيران، ابراهيم رئيسي، في الانتخابات الرئاسية بعد حصوله على 62% من أصوات الناخبين، بحسب النتائج الرسمية غير النهائية التي أعلنتها لجنة الانتخابات.

    وحصل رئيسي وفق النتائج الأولية على 17 مليونا و800 ألف صوت، فيما حصل المرشح محسن رضائي على 3 ملايين و300 ألف صوت، كما حصل مرشح التيار المعتدل عبد الناصر همتي على مليونين و400 ألف صوت، مقابل حصول قاضي زاده اشمي على مليون صوت.

    انظر أيضا:

    إعلام: فوز رئيسي برئاسة إيران قد يعرقل محادثات فيينا
    أول تعليق من إبراهيم رئيسي عقب فوزه في انتخابات الرئاسة الإيرانية
    مستشرق روسي يوضح تأثير فوز رئيسي على السياسة الإيرانية الخارجية
    أول زعيم عربي يهنئ إبراهيم رئيسي بفوزه رئيسا لإيران
    الكلمات الدلالية:
    إبراهيم رئيسي, أخبار إيران, الرئاسة الإيرانية, انتخابات الرئاسة الإيرانية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook