05:35 GMT02 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت أوغندا إغلاق مقر البرلمان لمدة أسبوعين لمواجهة موجة عدوى جديدة من فيروس كورونا المستجد، تعد أكثر فتكا مما شهدته البلاد سابقا.

    القاهرة - سبوتنيك. وقالت سكرتيرة البرلمان جاين كيبيريج، في بيان، اليوم الأربعاء، إن "البرلمان سيتم إغلاقه في الفترة ما بين 28 يونيو/ حزيران و11 يوليو/ تموز للسماح بتطهير المباني في كمبالا".

    وكانت اللجنة البرلمانية قد أعلنت، الأسبوع الماضي، أن أكثر من 100 نائب وموظف بالبرلمان ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، المسبب لمرض "كوفيد - 19".

    وقالت كيبيريج إن "البرلمان الأوغندي، مثله مثل باقي أنحاء البلاد، تأثر بالموجة الثانية من كورونا".

    ووفقا لآخر الأرقام الصادرة عن وزارة الصحة الأوغندية، فقد سجلت أوغندا أكثر من 73 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد، بينها 714 وفاة.

    إنفوجرافيك.. أبرز الأرقام حول فيروس كورونا في 2020
    أبرز الأرقام حول فيروس كورونا في 2020

    انظر أيضا:

    موسيفيني يفوز برئاسة أوغندا... والمعارضة تشكك في النتائج
    عالم أحياء يتحدث عن مشكلة ساهمت بتفاقم الموجة الثانية من تفشي كورونا
    أسباب الموجة الثانية من كورونا في الهند
    موجة "كورونا" الثانية ترفع البطالة في مصر خلال الفصل الأول من هذا العام
    أوغندا تطلق برنامجا لدعم المتضررين من "حظر التجوال" بسبب كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook