07:37 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن المسؤول في المكتب السياسي التابع لـ"طالبان"، مولوي شهاب الدين ديلاور، أن الحركة مستعدة لمناقشة شكل الدولة وهيكلها في المستقبل، معتبرا أن البلاد حاليا أكثر شكل يناسبها هو الإمارة الإسلامية.

    وعلق ديلاوير ردا على سؤال بشأن إذا كانت طالبان تعتزم إحياء الإمارة الإسلامية قائلا: "سنناقش شكل وهيكل دولتنا خلال المفاوضات اللاحقة ومع ذلك نعتقد أن الإمارة الإسلامية هي الشكل الأكثر قبولاً للمجتمع الأفغاني".

    وأضاف ديلاوير قائلا "لكن في الوقت الحالي، لم يتم اتخاذ قرار نهائي بشأن هذه القضية".

    وتجري مواجهات في أفغانستان، بين القوات الحكومية ومسلحي "طالبان"، الذين استولوا على مناطق كبيرة في المناطق الريفية وشنوا هجوماً على المدن الكبيرة. ويأتي التصعيد وسط انسحاب القوات الأميركية، الذي وعدت واشنطن بإكماله بحلول 11 أيلول/سبتمبر القادم.

    وأفيد اليوم الجمعة، 9 تموز/يوليو، أنه بالإضافة إلى المعابر الحدودية، التي تم الاستيلاء عليها بالفعل، مع طاجيكستان، سيطرت "طالبان" على نقاط التفتيش على الحدود مع إيران وتركمانستان. وفي وقت سابق ، قال المتحدث الرسمي باسم لمكتب السياسي لحركة "طالبان"، محمد نعيم، لوكالة "سبوتنيك"، إن الدول المجاورة لأفغانستان لا داعي لأن تقلق بشأن الأمن على حدودها. وبالإضافة إلى ذلك، وعدت الحركة بأن تعمل المعابر الحدودية بين أفغانستان والدول المجاورة كالمعتاد.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook