16:14 GMT23 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    هاجم مسلحان، أحدهما كان يحمل سكينا، الرئيس المالي المؤقت، عاصمي غويتا، اليوم الثلاثاء.

    ونقلت وكالة "أ ف ب"، عن ما شاهده صحفي (يعمل لديها)، خلال صلاة الجمعة، بالمسجد الكبير في العاصمة باماكو.

    ووقع الهجوم خلال احتفالات إسلامية بعيد الأضحى المبارك. وعلى الفور، تم نقل الرئيس من مكان الحادث، وفقًا للصحفي.

    وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية نقلاً عن مصدر أن رئيس مالي المؤقت، لم يصب بأذى خلال محاولة الاغتيال، فهو على قيد الحياة وبصحة جيدة.

    وقال مصدر في الخدمة الرئاسية للوكالة "نحن نحقق. حاول شخص واحد على الأقل مهاجمته اليوم (الرئيس) بسكين في المسجد الكبير في باماكو... الرئيس بخير وبصحة جيدة."

    وتشهد البلاد حالة من عدم الاستقرار، ويعاني الجيش المالي من هجمات متتالية ينفذها مسلحون ينتمون لتنظيم "نصرة الإسلام والمسلمين" والذين سيطروا على أجزاء من شمال مالي منذ عام 2012.

    ورغم التدخل العسكري الفرنسي في المنطقة لا تزال مناطق بأكملها في شمال ووسط مالي خارج السيطرة.

    انظر أيضا:

    قائد انقلاب مالي يشارك في القمة الاستثنائية لمجموعة غرب أفريقيا حول الوضع في بلاده
    المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا تعلق عضوية مالي بسبب الانقلاب العسكري
    الاتحاد الأفريقي يعلق عضوية مالي بعد الانقلاب العسكري ويهدد بفرض عقوبات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook