02:10 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال المفتش العام الخاص بإعادة إعمار أفغانستان في وزارة الدفاع الأمريكية، اليوم الثلاثاء، إن انسحاب الجيش الأمريكي من أفغانستان، الذي يكتمل هذا الأسبوع، جاء بعد 20 عاما من الفساد وعدم الكفاءة والفشل المنهجي هناك.

    واشنطن- سبوتنيك. وذكر تقرير المفتش العام جون سوبكو: "بعد إجراء أكثر من 760 مقابلة ومراجعة آلاف الوثائق الحكومية، كشف تحليلنا للدروس المستفادة عن جهود إعادة الإعمار المضطربة التي حققت بعض النجاح ولكنها تميزت أيضً بالعديد من الإخفاقات".

    وأشار التقرير إلى أن المسؤولين الأمريكيين يعتقدون أن حل مشكلة انعدام الأمن يكمن في ضخ المزيد من الموارد في المؤسسات الأفغانية، لكن غياب التقدم أوضح أنه من غير المرجح معالجة المشكلات الأساسية من خلال تغيير مستويات الموارد.

    وأضاف: "لم تكن حكومة الولايات المتحدة ببساطة مجهزة للقيام بشيء بهذا الطموح في مثل هذه البيئة التي لا هوادة فيها، بغض النظر عن الميزانية. كما أعطى المسؤولون الأمريكيون الأولوية لتفضيلاتهم السياسية الخاصة لما يريدون أن تبدو عليه إعادة الإعمار، بدلا من ما يمكنهم تحقيقه بشكل واقعي".

    وجاء في التقرير: "غالبا ما كان الموظفون الأمريكيون في أفغانستان غير مؤهلين ولم يدربوا، وكان من الصعب الاحتفاظ بالمؤهلين". وقال التقرير إن مستشاري الشرطة بوزارة الدفاع شاهدوا البرامج التلفزيونية الأمريكية للتعرف على عمل فرق الشرطة والشؤون المدنية.

    انظر أيضا:

    مستشار الأمن القومي الأمريكي: سنبقى متأهبين ضد التهديدات الإرهابية في أفغانستان
    نصر الله: الأمريكيون أخرجوا الكلاب البوليسية من أفغانستان ولم يخرجوا من تعامل معهم
    مستشار الأمن القومي الأمريكي: بايدن يتحمل المسؤولية عن قرارات أفغانستان
    ما حجم ثروات أفغانستان؟ ولماذا تشبهها أمريكا بالسعودية؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook