01:28 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مسؤول قطري، اليوم الجمعة، إن الدوحة، التي ساعدت في جهود الإجلاء من أفغانستان ومحادثات السلام، تراقب عن كثب الوضع في كابول، والذي وصفه بأنه أصبح "أكثر صعوبة".

    وقال المسؤول لوكالة "رويترز" إن "الوضع أصبح أكثر صعوبة على الأرض مع التطورات الأخيرة والإجراءات الإضافية المفروضة، لكن قطر لا تزال ملتزمة بدعم الشعب الأفغاني في جهود الإجلاء".

    أودى انفجاران وقعا، يوم أمس الخميس، قرب مطار كابول، بحياة نحو 100 شخص بينهم 13 جنديا أمريكيا كانوا يؤمنون الإجلاء من أفغانستان عقب انسحاب متسرع للقوات الأجنبية من ذلك البلد، بالإضافة إلى عشرات المصابين.

    لكن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) قالت، اليوم الجمعة، إن انتحاريا واحدا فقط، هو من نفّذ تفجير في محيط مطار كابول، أمس الخميس. وصححت بذلك، تقييمها السابق، بشأن انفجار مطار كابول، الذي رجحت فيه وجود مفجرين انتحاريين وانفجارين منفصلين في محيط المطار.

    وفي السياق ذاته، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، إن عدد قتلى الهجمات الإرهابية التي وقعت يوم أمس الخميس قرب مطار كابول وصل إلى 170 قتيلا. تساهم تركيا في إدارة وتأمين مطار كابول الدولي.

    بسطت حركة طالبان سيطرتها على معظم أراضي أفغانستان، إثر سقوط المدن تباعا أمام عناصرها والسيطرة على جميع المعابر الحدودية، ومن ثم دخولها قصر الرئاسة، بعد فرار الرئيس أشرف غني إلى الإمارات، والعديد من المواقع الحكومية في العاصمة كابول يوم 15 آب/أغسطس الجاري.

    من جهته، أعلن البيت الأبيض، اليوم الجمعة، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن، وافق على منح قيادة بلاده العسكرية الحرية الكاملة للقيام بعمليات ضد مسلحي تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا الاتحادية) في أفغانستان، والذي أعلن مسؤوليته عن الهجوم.

    انظر أيضا:

    قطر توفر لقاحات كورونا لمن يتواجد على أرضها بعد إجلائه من أفغانستان
    قطر: تفاجأنا بما حدث في أفغانستان ونخصص أحد مباني كأس العالم للاجئين
    مسؤول تركي: نرفض تولي "طالبان" مهمة تأمين المطار لأنها ليست الطرف الوحيد في البلاد
    الكلمات الدلالية:
    الرئيس الأمريكي جو بايدن, حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook