08:09 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن سفير الهند لدى روسيا، فينكاتيش فارما، اليوم الثلاثاء، أن موسكو ونيودلهي تبحثان مسألة الاعتراف بالسلطات الجديدة في أفغانستان في إطار الحوار بينهما بشأن التسوية هناك.

    موسكو - سبوتنيك. وقال السفير الهندي لوكالة سبوتنيك: "يشكل الوضع في أفغانستان مصدر قلق للمنطقة بأسرها. لقد تأثرت الهند وروسيا بتطور الأحداث، وما يحدث يشكل تهديدا لمصالح البلدين - من وجهة نظر النشاط المحتمل للجماعات الإرهابية، وتنامي تهريب المخدرات، والجريمة المنظمة، وتدفقات اللاجئين. في الوقت نفسه، من المهم التأكيد على أنه بعد رحيل التحالف، أصبح عدد كبير من الأسلحة الحديثة الآن في أيدي العديد من الجماعات المسلحة".

    وأشار إلى أنه على الرغم من كل الجهود المبذولة، بما في ذلك ما يسمى بـ "الترويكا الموسعة"، بمشاركة الولايات المتحدة والصين وباكستان وروسيا، لم يتم التوصل إلى تسوية.

    وأضاف: "أعتقد أننا تعلمنا بالفعل درسا واحدا على الأقل: سيكون من الأفضل للهند وروسيا العمل معا على الأجندة الأفغانية. الآن، بالطبع، هناك وضع جديد تماما في أفغانستان، تم سحب القوات الأجنبية، وقد استولت طالبان [الحركة المحظورة في روسيا] على كابول، بينما، لا يزال عدم الاستقرار في البلاد ككل. لذلك، ستواصل الهند وروسيا مناقشة مشاركتهما في العمليات الجارية. بما في ذلك - قضية الاعتراف بطالبان".

    هذا أعلنت حركة طالبان اليوم الثلاثاء، أن الملا محمد حسن سيرأس الحكومة الأفغانية الجديدة بالوكالة، بينما سيشغل الملا عبد الغني برادر منصب نائب رئيس الحكومة بالوكالة.

    وقال المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد، في مؤتمر صحفي في كابول: "الحاج ملا محمد حسن سيكون رئيسا للوزراء بالوكالة وسيتولى الملا عبد الغني برادر منصب نائب رئيس الوزراء بالوكالة".

    وأضاف أن محمد يعقوب مجاهد سيتولى منصب وزير الدفاع بالوكالة، بينما سيتم تعيين سراج الدين الحقاني وزيرا للداخلية.

    وأشار مجاهد إلى أنه سيتم الإعلان عن الوزارات الأخرى في المستقبل، مضيفا "أعلنا الوزارات التي كنا في أمسّ الحاجة إليها.. وإن شاء الله سنعلن الوزارات الباقية في المستقبل".

    وسيطرت الحركة الأفغانية المتشددة على البلاد عقب شنها، منذ مطلع أيار/مايو الماضي، هجوما واسعا على القوات الحكومية؛ تزامنا مع بدء انسحاب القوات الأميركية وقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو).

    ووجهت حركة طالبان (المحظورة في روسيا)، أمس الإثنين، دعوة إلى تركيا والصين وروسيا وإيران وباكستان وقطر، لحضور فعاليات الإعلان عن تشكيل الحكومة.

    انظر أيضا:

    طالبان تعتزم الإعلان عن الحكومة الأفغانية الجديدة اليوم
    طالبان تعلن اسم رئيس الحكومة الجديدة ووزيري الدفاع والداخلية
    طالبان: نأمل اعتراف دول العالم بشرعية دولتنا ولن نسمح لأحد بالتدخل في شؤوننا
    زعيم "طالبان": الحكومة الجديدة ستطبق الشريعة الإسلامية وتحمي حقوق الإنسان
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, الهند
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook