14:29 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    رفض بابا الفاتيكان، اليوم الأربعاء، استقالة رئيس أساقفة هامبورغ الذي عرض تنحيه عن منصبه، بعد تقرير ادعى أنه وعدد من كبار المسؤولين في الكنيسة الكاثوليكية في ألمانيا خالفوا واجبهم في التعامل مع قضايا الاعتداء.

    وقال الفاتيكان في بيان إنه فحص بدقة الوثائق المتعلقة برئيس الأساقفة ستيفان هيسه، الذي كان يشغل سابقا منصب رئيس الموظفين والإدارة في أبرشية كولونيا، حسبما ذكرت وكالة "رويترز".

    وأضاف الفاتيكان في بيان نُشر على موقع مؤتمر الأساقفة الألمان، إنه بينما حدد أوجه القصور في تنظيم مكتبه وأخطاء إجرائية شخصية، فإنه لم يجد أي نية للتستر على الانتهاكات.

    وجاء في البيان أيضا: "المشكلة الأساسية، في السياق الأوسع لإدارة الأبرشية، هي قلة الاهتمام والحساسية تجاه ضحايا الانتهاكات".

    عرض هيسه الاستقالة، في مارس/ آذار، بعد نشر تقرير من 800 صفحة حول التعامل مع قضايا الإساءة في أبرشية كولونيا، والذي قال إن هناك أكثر من 200 مخالف وأكثر من 300 ضحية بين عامي 1975 و2018.

    وقال الفاتيكان: "في ضوء حقيقة أن رئيس الأساقفة يعترف بالأخطاء التي ارتكبها في الماضي بتواضع وقدم استقالته، قرر الأب الأقدس (البابا فرنسيس بابا الفاتيكان) عدم قبول الاستقالة".

    انظر أيضا:

    البابا فرانسيس يطالب المجر بـ"الانفتاح" على استقبال مهاجرين
    بابا الفاتيكان: الصليب يجب ألا يستخدم كرمز سياسي
    البابا فرنسيس: أجساد النساء شاهدة على تجارب مأساوية
    الكلمات الدلالية:
    البابا فرنسيس بابا الفاتيكان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook