17:27 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رفضت أعلى محكمة في جنوب أفريقيا، اليوم الجمعة 17 سبتمبر/ أيلول، محاولة من الرئيس السابق جاكوب زوما للطعن على الحكم بسجنه 15 شهرا بتهمة ازدراء المحكمة، بعد أن تجاهل تعليمات للمشاركة في تحقيق فساد.

    وأوضحت وكالة "رويترز"، أن المحكمة أيدت حكما بالسجن صدر في يونيو/ حزيران، بحق زوما، لتقاعسه عن الإدلاء بشهادته في تحقيق في الكسب غير المشروع، خلال فترة حكمه التي استمرت تسعة أعوام.

    وينظر إلى هذه القضية على نطاق واسع أنها اختبارا لقدرة جنوب أفريقيا على فرض سيادة القانون، ولا سيما على أصحاب النفوذ بعد انتهاء حقبة الفصل العنصري.

    وتحجج زوما، بأنه يتعافى في المستشفى بعد خضوعه لجراحة من مرض رفض الكشف عنه، وطلب من المحكمة في يوليو/ تموز، إلغاء الحكم بازدراء المحكمة، بحجة أن السجن سيعرض صحته وحياته للخطر.

    وقالت القاضية سيسي كامبيبي وهي تتلو القرار الذي أقرته الأغلبية والذي تضمن أمرا لزوما بدفع المصاريف "تم رفض طلب الإلغاء".

    وتعد هذه أحدث انتكاسة قانونية يُمنى بها زوما البالغ من العمر 79 عاما، الذي ينتمي لحزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم، وطغت على رئاسته بين عامي 2009 و2018 مزاعم واسعة الانتشار عن الكسب غير المشروع والمخالفات.

    وينفي زوما ارتكاب أي مخالفات، ويتهم المعارضة بمحاولة تشويهه.

    وقال مزوانيلي ماني المتحدث باسم مؤسسة (جيه.جي. زوما) ردا على ذلك "المؤسسة قطعا تشعر بخيبة أمل إزاء هذا الحكم".

    انظر أيضا:

    امتداد أعمال العنف إلى جوهانسبرغ بعد سجن رئيس جنوب أفريقيا السابق زوما
    جنوب أفريقيا... رامافوزا يدين العنف على خلفية حكم حبس سلفه جاكوب زوما
    فوضى وأعمال عنف في جوهانسبرغ بعد سجن زوما... فيديو
    استمرار أعمال النهب والتخريب في جنوب أفريقيا بعد سجن الرئيس السابق جاكوب زوما
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook