تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

روسيا تقترح إلزام الخبراء بزيارة مواقع الهجمات الكيميائية في سوريا

© REUTERS / Lucas Jacksonمجلس الأمن الدولي للأمم المتحدة، نيويورك، الولايات المتحدة 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مجلس الأمن الدولي للأمم المتحدة، نيويورك، الولايات المتحدة 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
نص مشروع القرار، المقدم من قبل روسيا لمجلس الأمن الدولي حول إنشاء آلية تحقيق مستقلة للأمم المتحدة، على أنه عند التحقيق في الهجمات الكيميائية من خلال الأمم المتحدة، سيتعين على الخبراء السفر إلى مكان الحادث وجمع الإثباتات هناك.

مبنى الدوما (مجلس النواب الروسي) - سبوتنيك عربي
روسيا مهتمة باستمرار الحوار مع الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا
الأمم المتحدة — سبوتنيك. وذكر مشروع القرار، الذي تم توزيعه بين أعضاء مجلس الأمن الدولي، عدة مرات ضرورة أن يعمل الخبراء في مكان الحادث، وهذا الشرط بالذات لم تلبه آلية التحقيق المشتركة السابقة التابعة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، لهذا السبب رفضت روسيا عملها.

وجاء في سياق الوثيقة:

يتم توفير طريقة محايدة ومستقلة ومهنية وموثوق بها لإجراء تحقيقاتها على أساس أدلة موثوقة ومتحقق منها ومؤكدة، ويتم جمعها خلال الزيارات إلى مكان "الهجمات المزعومة".

بالإضافة إلى ذلك، يشدد المشروع على أهمية "النظر في جميع الإصدارات والسيناريوهات الممكنة دون استثناء"، فضلا عن الحفاظ على سلامة الأدلة المادية و"إجراء زيارات ميدانية في الوقت المناسب، بما في ذلك جمع العينات وتحليلها، حيثما كان ذلك مناسبا، وعندما تسمح الظروف الأمنية" واستجواب الشهود أيضا في المكان.

تجدر الإشارة إلى أنه ينبغي الحفاظ على الأدلة التي يتم جمعها عن بعد إلى أن يتسنى إجراء تحقيق كامل ونوعي في مكان الحادث.

وفي حال حدوث مشاكل في زيارة المكان، يدعو الخبراء رئيس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لإبلاغ الأمين العام للأمم المتحدة في الوقت المناسب، حتى يتمكن هو من إبلاغ مجلس الأمن عن مشاكل في التحقيق.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала