بوتين: بعد كارثة كيميروفو هناك حشو إعلامي ومن الخارج أيضا لتأجيج الذعر وعدم الثقة

© Sputnik . Michael Klementiev / الذهاب إلى بنك الصورالرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال اجتماع حول تحقيق بحادثة كيميروفو، 28 مارس/آذار
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال اجتماع حول تحقيق بحادثة كيميروفو، 28 مارس/آذار - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram

مدن روسيا تتضامن مع أهالي ضحايا حادث الحريق المروع مدينة كيميروفو، 27-28 مارس/ آذار 2018 - سبوتنيك عربي
روسيا تنعى ضحايا الحريق في كيميروفو (صور)
موسكو — سبوتنيك. أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، أن التحقيق في حادث حريق المركز التجاري بمدينة كيميروفو، يجب أن يكون شفافا وموضوعيا، مشددا على ضرورة التحقق من كافة الخيارات.

وقال الرئيس الذي التقى اليوم برئيس لجنة التحقيق، ألكسندر باستريكين، ووزيرة الصحة، فيرونيكا سكفورتسوفا، واللذان قدما تقريرا له عن التدابير المتخذة في إطار إزالة آثار المأساة والتحقيق في أسبابها: "يجب أن يكون هذا التحقيق، كالمعتاد، موضوعيا إلى أقصى حد، لكن يجب أن يكون أيضا شفافا في هذه الحالة".

إلى ذلك، وصف الرئيس بوتين، محاولات زرع الذعر بين الناس عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد كارثة كيميروفو بأنها غير مقبولة.

وقال بوتين: "نحن نرى أنه مع الأسف هناك حشو عبر وسائل الإعلام، بما في ذلك من الخارج من أجل زرع الذعر وعدم الثقة ومصادمة الناس فيما بينهم، دون شك لا يجب السماح بذلك".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала