ناشط جزائري: الحراك عازم على مواصلة التظاهر يوم الجمعة للمطالبة برحيل النظام

© AP Photo / Francois Moriاحتجاجات ترفع صورة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة
احتجاجات ترفع صورة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن قرار الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة التراجع عن الترشح لعهدة خامسة يفتح فصلا جديدا في تاريخ الجزائر ودعا ماكرون إلى فترة انتقالية "لمدة معقولة".

تحدث الدكتور عمر الفاروق الباحث الحقوقي والناشط السياسي الجزائري لراديو "سبوتنيك" قائلا: إن رد الفعل الذي صدر عن الحراك الجزائري في الشارع تمثل في مواصلة التظاهر والاحتجاج واصفا ما حدث بأنه التفاف على مطالب المتظاهرين حيث إن النظام الحاكم يعيد إنتاج نفسه مرة أخرى عبر هذه القرارات.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال اجتماع حول موضوع أزمة السترات الصفراء في باريس، 10 ديسمبر/ كانون الأول 2018 - سبوتنيك عربي
ماكرون يدعو لفترة انتقالية "لمدة معقولة" في الجزائر
وتساءل الفاروق، ما الجديد فيما ورد في البيان الرئاسي غير أنه بدلا من أن يستمر بوتفليقة رئيسا لعهدة خامسة فإن الانتخابات تأجلت لحين البحث عن بديل، مخالفا بذلك الدستور حيث إنه ليس من صلاحيات الرئيس تأجيل الانتخابات.

وأضاف عمر الفاروق أن الحراك عازم على مواصلة التظاهر يوم الجمعة القادمة مجددا بمطالبه وهو رحيل هذا النظام لافتا إلى أن الشارع قادر على إفراز قيادة تمثله بعيدا عن المعارضة الحزبية التي لم يعد الشارع يثق بها ولم تعد تمثله، مشيرا إلى أنه لا يستبعد دورا للجيش في المرحلة القادمة، ينتصر لمطالب الشعب.

وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قد امتثل لمطالب مظاهرات حاشدة ضد حكمه المستمر منذ 20 عاما وأعلن عدم ترشحه لولاية خامسة في أبريل/ نيسان ووعد بإجراء إصلاحات اجتماعية واقتصادية في البلاد كما عين حكومة جديدة لتدير الفترة الانتقالية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала