تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

داخلية غزة تتهم مخابرات السلطة الفلسطينية بالإرشاد عن القيادي بهاء أبو العطا قبل اغتياله

© AFP 2021 / Mahmud Hamsغزة، قطاع غزة، فلسطين - قصف الطيران الحربي الإسرائيلي لمواقع تابعة لحركة "حماس"، 25 مارس/ آذار 2019
غزة، قطاع غزة، فلسطين - قصف الطيران الحربي الإسرائيلي لمواقع تابعة لحركة حماس،  25 مارس/ آذار 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
اتهمت وزارة الداخلية بقطاع غزة، اليوم الأحد، ضباطا بالمخابرات التابعة للسلطة الفلسطينية بالمشاركة في رصد ومراقبة تحركات القيادي بحركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا، قبل أن تغتاله إسرائيل في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

يحاول الفلسطينيون إطفاء حريق في سيارة أحد قادة حماس حامد أحمد عبد الخضري الذي قتل في غارة جوية إسرائيلية في مدينة غزة - سبوتنيك عربي
رغم اغتياله فجرا… قناة عبرية تكشف مفاجأة عن قرار نتنياهو بشأن بهاء أبو العطا
القاهرة - سبوتنيك. وقالت الوزارة في بيان إن تحقيقاتها في عملية اغتيال أبو العطا أدت إلى "إلقاء القبض على خليةٍ قامت بجمع المعلومات حول الشهيد أبو العطا، ورصد تحركاته، ومتابعته على مدار عدة أشهر وحتى آخر ساعة قبل قيام الاحتلال باغتياله".

وتابعت أن التحقيقات مع الخلية بينت أنهم "ضباط في جهاز المخابرات العامة التابع للسلطة الفلسطينية في رام الله، وقد تم تكليفهم بمهمة رصد ومتابعة الشهيد أبو العطا بشكل رسمي من قبل العميد شعبان عبد الله الغرباوي، مدير جهاز المخابرات العامة في المحافظات الجنوبية، والذي كان ينقل المعلومات المتعلقة بالشهيد بهاء أبو العطا مباشرة لأجهزة مخابرات الاحتلال الإسرائيلي".

يذكر أن الجيش الإسرائيلي قام باغتيال القيادي البارز بـ"سرايا القدس" الفلسطينية، الذراع العسكرية لحركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا، فجر الثلاثاء 12 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ما دعا الحركة وغيرها من الفلسطينيين في قطاع غزة إلى إطلاق ما يزيد عن 180 قذيفة وصاروخا من القطاع إلى مستوطنات غلاف غزة.

وفي سياق متصل، قالت القناة العبرية السابعة، إن الجيش الإسرائيلي قرر استدعاء بعض من قوات الاحتياط.

ويأتي قرار الجيش الإسرائيلي على خلفية إطلاق أكثر من 180 صاروخا وقذيفة من قطاع غزة على مستوطنات غلاف غزة، بعيد اغتيال أبو العطا، مباشرة.

وفي السياق نفسه، أعلن الجيش الإسرائيلي، حالة الطوارئ في حدود المناطق التي تبعد 80 كم عن الحدود مع قطاع غزة.

ومن جهتها هددت "سرايا القدس"، الجناح العسكرية لحركة "الجهاد الإسلامي"، بأنها لن تسمح بإعادة سياسة الاغتيالات وسوف تترجم ذلك ميدانيا وعسكريا على الأرض.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала