محلل سياسي ليبي: هناك محاولات داخلية لحقن الدماء

تابعنا عبرTelegram
قال الكاتب والمحلل السياسي الليبي، إسماعيل محيشي، إن هناك محاولات داخلية من أجل حقن الدماء.

وقال محيشي في تصريحات لراديو "سبوتنيك": "حكومة الوفاق تسيطر على أغلب المدن في المنطقة الغربية كصبراتة، وصرمان، وزلتان، وبعض المدن المجاورة، لكن في أبو قرين مازال هناك كر وفر". 

وأشار المحلل الليبي إلى أن "قوات الجيش الليبي أصبحت الآن في تخوم طرابلس، وهناك اتصالات تتم بين المناطق التي يسيطر عليها الجيش الليبي للوصول إلى اتفاق اجتماعي ينقذ المنطقة الغربية وحقن الدماء".

الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر - سبوتنيك عربي
الجيش الوطني الليبي يعلن إسقاط طائرة تركية مسيرة جنوب العاصمة طرابلس

وأكد محيشي أن "انقطاع المياة في طرابلس أمر مستمر منذ عامين، كما تم إغلاق حقول النفط مؤخرا، وكل طرف يريد أن يستخدم هذه الأوراق من أجل الضغط".

وأوضح المحلل الليبي أن "هناك إشكالية ليبية معقدة حيث تعترف الدول بحكومة الوفاق وتستقبل السراج، وفي نفس الوقت تدعم مايقوم به حفتر في المنطقة الغربية، وما زاد الأمر تعقيدا اكتساح الوباء للعالم".

وحول تفاهمات برلين قال محيشي إن "كل المسارت تجمدت بعد استقالة المبعوث الأممي، وتعقد المشهد بعد انشغال الدول بوباء كورونا".

وأشار إلى أنه لا يتوقع أي جهد دولي الآن، للدفع باتجاه الحل السياسي لحين انتهاء أزمة كورونا.

كانت قوات الجيش الليبي قد قصفت عدة مناطق في العاصمة طرابلس بالصواريخ وذلك بعد سيطرة قوات تابعة لحكومة الوفاق على مدينتين غرب طرابلس هما مدينتي صرمان وصبراتة، وأصيبت عدة منازل بالقرب من مطار معيتيقة نتيجة القصف .

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала