حرمان الرياضيين الروس من المشاركة في المسابقات العالمية حتى ديسمبر 2022

تابعنا عبرTelegram
قررت محكمة التحكيم الرياضية، اليوم الخميس، حرمان الرياضيين الروس من المشاركة في المسابقات العالمية تحت علم بلادهم حتى 16 من شهر كانون الأول/ ديسمبر من العام 2022.

وأعلنت محكمة التحكيم الرياضية "كاس" في بيان رسمي اليوم الخميس، رفضها الطعن الذي قدمته الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات "روسادا" في قرار الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات "وادا".

وورد في البيان، إن محكمة التحكيم الرياضية خففت عقوبات الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات "وادا" ضد الرياضة الروسية.

وكانت اللجنة التنفيذية للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات "وادا" قد قررت منع الرياضيين الروس من المشاركة في الألعاب الأولمبية لمدة 4 سنوات.

وأعلن نائب رئيس مجلس النواب (الدوما) الروسي، في وقت سابق، أن قرار الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات ضربة للرياضة الروسية، وأن على السلطات الروسية أن ترد على ذلك.

وكانت "روسادا" قد قدمت طعنا لدى "كاس" بقرار اللجنة التنفيذية للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات، الذي صادقت عليه في الـ9 من ديسمبر عام 2019، بإجماع أعضائها الـ12 خلال اجتماع في لوزان، بعد توصية من لجنة مراجعة الامتثال التابعة لها، طلبت فيها إيقاف روسيا أربعة أعوام عن المشاركة في المسابقات الرياضية بما يشمل أولمبياد طوكيو 2020 الصيفي (الذي تأجل لصيف 2021 بسبب كورونا)، وأولمبياد بكين 2022 الشتوي، بدعوى "التلاعب في بيانات مختبر موسكو لمكافحة المنشطات".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала