تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

أوكرانيا تجري 10 مناورات كبرى.. ولافروف يعتبر ذلك تهديدا مباشرا لأمن روسيا

© Sputnik / الذهاب إلى بنك الصورالجيش الأوكراني
الجيش الأوكراني - سبوتنيك عربي, 1920, 30.11.2021
تابعنا عبر
أعلنت أوكرانيا أنها تعتزم إجراء 10 مناورات دولية كبيرة في عام 2022، فيما أكدت وزارة الخارجية الروسية أن هذا يشكل تهديدا مباشرا لأمن روسيا.
وقال الجيش الأوكراني، اليوم الثلاثاء، إن "ما لا يقل عن 21500 أوكراني و11 ألف جندي من الولايات المتحدة وبريطانيا وبولندا ورومانيا ودول أخرى شريكة سيشاركون في المناورات"، مضيفا أن الأوكرانيين سيشاركون أيضا في 16 مناورة عسكرية خارج أوكرانيا، بحسب وكالة رويترز.
ينس ستولتنبرغ، أمين عام الناتو - سبوتنيك عربي, 1920, 19.11.2021
ستولتنبرغ: روسيا تزيد من وجودها العسكري على الحدود مع أوكرانيا ونشاطها الجوي فوق البلطيق
من جهته أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، أن دخول كييف في مناورات عسكرية يشكل خطرا على أمن روسيا.

وقال لافروف: "ببساطة لا نستبعد احتمال دخول نظام كييف في مغامرة عسكرية. كل هذا يشكل تهديدا مباشرا لأمن روسيا. تحدث الرئيس بوتين عن هذا في 18 نوفمبر في المجلس الموسع مع وزارتنا، وشدد على أننا لسنا بحاجة إلى صراعات، لكن إذا لم يستطع الغرب السيطرة على أوكرانيا وشجعها (على أفعالها) فبالطبع سنتخذ كل الخطوات اللازمة لضمان سلامتنا بشكل موثوق".

وكان رئيس المخابرات العسكرية الأوكرانية قال في تصريحات سابقة هذا الشهر إن روسيا حشدت أكثر من 92 ألف جندي حول حدود أوكرانيا وتستعد لهجوم بحلول نهاية يناير/كانون الثاني أو بداية فبراير/شباط، وهو ما اعتبره مدير جهاز الاستخبارات الخارجية في روسيا "دعاية أمريكية مغرضة".
ومساء أمس الاثنين، قال وزير الخارجية الأوكراني، ديميتري كوليبا، إن جيش بلاده صار "أقوى بكثير" مما كان عليه عام 2014، مضيفا أن بمقدوره الرد على أي ضربة من روسيا.
وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، يراقب مناورات قوات الجيش الروسي في شبه جزيرة القرم الروسية، روسيا 22 أبريل 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 29.11.2021
"يحتاجون لتلك الأوهام"... خبير يرد على ادعاءات أوكرانية بـ"طرد" الجيش الروسي
وسبق للوزير كوليبا أن أعلن أن كييف تجري حوارا نشطا مع شركاء مختلفين، بهدف توريد السلاح المعدات العسكرية والأسلحة لتعزيز إمكانيات أوكرانيا في الدفاع، دون تضيح مزيد من التفاصيل.
وأكد المتحدث الرئاسي الروسي، دميتري بيسكوف، في أكثر من مناسبة من أن توريد الأسلحة إلى أوكرانيا لن يسهم في التوصل إلى تسوية في إقليم دونباس وتنفيذ اتفاقات مينسك.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала