تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

طهران: لسنا متفائلين بنوايا واشنطن والدول الأوروبية الثلاث خلال محادثات فيينا

© Abedal Kader Albaiوزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان في بيروت، لبنان 7 أكتوبر 2021
وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان في بيروت، لبنان 7 أكتوبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 02.12.2021
تابعنا عبر
أكد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، خلال اتصال هاتفي بنظيره الياباني، هياشي يوشيماسا، أن بلاده لا تشعر بالتفاؤل حول نوايا واشنطن والدول الأوروبية الثلاث خلال محادثات فيينا.
طهران- سبوتنيك. وقال عبد اللهيان، اليوم الخميس، حسبما نقلت عنه الخارجية الإيرانية، إن "بلاده ترحب بالمفاوضات الجادة والاتفاق الجيد، وأن على الأطراف الأخرى إبداء حسن النية، وإن جمهورية إيران الإسلامية لديها تصميم جاد وجدول أعمال واضح في فيينا، لكننا لسنا متفائلين بشأن إرادة ونوايا الولايات المتحدة والدول الأوروبية الثلاث".
في غضون ذلك، أعلن رئيس فريق التفاوض الإيراني في محادثات فيينا، علي باقري، أن طهران قدمت للأطراف الأوروبية المعنية بالاتفاق النووي مسودتين بمقترحاتها حول رفع العقوبات والالتزامات النووية.
ونقلت وكالة تسنيم الإيرانية عن باقري، قوله: "قدمت الجمهورية الإسلامية الإيرانية نص مقترحاتها في شكل مسودتين: رفع العقوبات القمعية والقضايا النووية".
وكان وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، قال أمس الأربعاء، إن محادثات فيينا تجري بجدية، مشيرا إلى أن رفع العقوبات عن بلاده أولوية أساسية.
وقال عبد اللهيان في تغريدة عبر موقع "تويتر": "اتفاق جيد (بين إيران والقوى الدولية) في متناول اليد إذا أظهر الغرب نية حسنة"، لافتا إلى أن "محادثات الخبراء متواصلة ونحن على اتصال يومي بكبير مفاوضينا"، مضيفا أن بلاده "ستدعو إلى حوار عقلاني ورصين يسفر عن نتائج".
وفي وقت سابق، أفادت وسائل إعلام إيرانية، بأن الأطراف الأوروبية في مباحثات فيينا دعت إلى إنهاء سريع لهذه الجولة من المحادثات في العاصمة النمساوية.
وأكدت أن العقبة الرئيسة أمام تحقيق تفاهم في مباحثات فيينا، أمس الثلاثاء، كانت إصرار الأطراف الأوروبية المشاركة على ضرورة التشاور مع الجانب الأمريكي بشأن كل القضايا.
من جانبها، حذرت السلطات الإيرانية من وجود أطراف تسعى لإنهاء مفاوضات فيينا بشكل مبكر. وأوضح مسؤول إيراني كبير، أن بلاده ستستمر في المحادثات الجارية في العاصمة النمساوية قدر ما يستلزم الأمر، مشددا في الوقت ذاته على أن طهران "لن تضحي بمطالبها المبدئية وحقوقها من أجل المواعيد النهائية وجداول المواعيد".
وكان التلفزيون الإيراني قال، أول أمس الثلاثاء، إن مفاوضات اليوم الثاني للجولة الحالية من المفاوضات حول الاتفاق النووي انتهت، مشيرا لمناقشة مسألة رفع العقوبات عن إيران.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала