Widgets Magazine
06:26 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    مناورات عسكرية سودانية سعودية بمدينة مروي شمال السودان، 9 أبريل نيسان 2017

    وزير الدفاع السوداني: نقيم مشاركة قواتنا العسكرية بعمليات التحالف في اليمن

    © AFP 2019 / Ashraf Shazly
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    الخرطوم- سبوتنيك. أكد وزير الدولة بوزارة الدفاع السودانية الفريق أول ركن علي محمد سالم أن بلاده تجري حاليا دراسة لسلبيات وإيجابيات مشاركة جزء من قواتها المسلحة في اليمن، موضحا أن الخطوة التالية ستتخذ قريبا.

    وأجاب سالم، في تصريحات للصحفيين في البرلمان، عن سؤال حول ما أثير عن سحب القوات السودانية من اليمن، قائلا "لا أخفي عليكم أننا هذه الأيام نعكف على دراسات تشمل زوايا وجوانب مختلفة، وتقييم للمشاركة ووضعها، للخروج بنتائج سلبيات وإيجابيات، وبعد ذلك سنقرر الخطوة التالية".

    وتابع قائلاً "عندما نقرر سوف نخطركم بالتأكيد".

    وأضاف سالم "نحن في دراسة جارٍ إعدادها حول المشاركة تشمل عدة جوانب، وفي النهاية سوف نقرر ما يعود بالمصلحة على البلد وأمنها واستقرارها وعزّتها، وفي نفس الوقت الوفاء بالتزاماتنا الإقليمية والدولية".

    وأجاب عن سؤال حول توقيت صدور القرار بشأن هذا التقييم، قائلا "إن شاء الله قريبا".

    وأوضح وزير الدولة بوزارة الدفاع أن "المشاركين في هذه الدراسة هم: وزارة الدفاع، وهيئة الأركان المشتركة".

    وتشارك القوات السودانية ضمن تحالف عسكري عربي تقوده السعودية ويقوم، منذ 26 آذار/ مارس 2015، بعمليات عسكرية جوية وبرية في أنحاء اليمن تأييداً للشرعية ممثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي بمواجهة جماعة أنصار الله "الحوثيين". 

    انظر أيضا:

    مصدر يكشف حقيقة "اتفاق عسكري" بين السودان وإثيوبيا لحماية سد النهضة
    السبب الحقيقي لأزمة الوقود في السودان وهذا موعد انتهائها
    بعد المطالبة بسحب قوات السودان من اليمن... قيادي بالحزب الحاكم يفجر مفاجأة
    السودان: الروس قادمون
    بعد اجتماع عسكري رفيع داخل السعودية... السودان يخاطب قواته في اليمن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الجيش السوداني, أخبار الحرب على اليمن, الحرب على اليمن, أخبار السودان, أخبار السعودية, أخبار اليمن, التحالف العربي يشن غارة على اليمن, التحالف العربي بقيادة السعودية, التحالف العربي, الدفاع السودانية, السعودية, اليمن, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik