Widgets Magazine
18:30 18 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    عائلات سورية من درعا التي تجري فيها عمليات ضد الإرهابيين بداخلها

    بهذه الكلمات... امرأة سورية من درعا تناشد الرئيس السوري (فيديو)

    © REUTERS / SANA
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11

    بهدف تسهيل خروج المدنيين من مناطق انتشار الإرهابيين، عبرت عشرات العائلات عبر الممرات الإنسانية التي فتحتها الجهات السورية المعنية بمدينة درعا جنوبي سوريا.

    وكان في استقبالهم عناصر من الجيش السوري وقوى الأمن الداخلي والجهات المعنية الصحية والإغاثية.

    ورصدت وكالة الأنباء السورية "سانا" ممري "خربة غزالة" و"داعل" وحركة المدنيين القادمين إليهما من الريفين الشرقي والغربي والإجراءات المبسطة التي اتخذتها الجهات المعنية في درعا لتسهيل خروجهم وتوفير جميع المستلزمات الأساسية.

    وقالت مسؤولة الدعم النفسي في دائرة العلاقات المسكونية والتنمية، فداء العيد، إن وجودهم في ممر "خربة غزالة" جاء ليؤمن الدعم النفسي والتهدئة للمدنيين الخارجين من سيطرة الإرهابيين والتخفيف من الخوف لديهم مشيرة إلى أن فريقها بدأ عملية تسجيل بيانات للاطفال الصغار المرافقين لعائلاتهم ومنحهم كل ما يلزم.

    بدوره قال الدكتور منصور الخطيب في العيادة المتنقلة الموجودة عند المعبر إن العيادة استقبلت عشرات الحالات الصحية منها ما هو عادي ومنها خطر، وتم التعامل معها وتقديم الإسعافات الطبية الأولية ونقل من يحتاج إلى المشفى الوطني في درعا.

    واستقبل ممر خربة غزالة حتى ظهر اليوم نحو 160 عائلة ما بين أطفال ونساء وكبار السن وتم نقلهم إلى مركز الإقامة المؤقتة في بلدة جباب.

    وفي ممر داعل وصلت حتى الآن نحو 300 عائلة تحدث العديد من أفرادها عن إجرام الإرهابيين الذين استخدموا الرصاص محاولين منع السكان مغادرة البلدات التي يسيطرون عليها.

    كما وصلت إلى الممر عدد من النساء اللواتي أكدن أن الإرهابيين مارسوا أبشع الممارسات بحقهن وبحق أبنائهن الذين اختطفوا وأعدموا على أيديهم.

    وكانت الجهات المعنية في درعا فتحت ثلاثة ممرات إنسانية صباح أمس الأربعاء 27 يونيو/حزيران لاستقبال المواطنين الراغبين بمغادرة الريفين الشرقي والغربي.

     

    انظر أيضا:

    قذائف "النصرة" الإرهابية مستمرة فوق رؤوس المدنيين في درعا والقنيطرة جنوبي سوريا
    ماذا يعني وصول أقوى راجمات الصواريخ إلى درعا السورية
    الجيش السوري يبدأ التمهيد لعاصفة الجنوب في درعا
    هل تحضر "الخوذ البيضاء" لمسرحية كيميائية جديدة شرقي درعا
    انهيار صفوف "النصرة" شرقي درعا وتنظيمات حليفة لها تعلن الاستسلام
    الكلمات الدلالية:
    درعا, أخبار سوريا, مناشدة, الحرب على الإرهاب, تنظيم جبهة النصرة الإرهابي, تنظيم داعش الإرهابي, الجيش السوري, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik