Widgets Magazine
08:32 20 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    ولي العهد السعودي محمد بن سلمان

    مجلة أمريكية: هل تحول ابن سلمان إلى "أمير التقدم أم الانتقام"

    © Sputnik . Alexei Druzhinin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    120

    مر أكثر من عام على فترة ولاية عهد الأمير محمد بن سلمان، وتغيرت المملكة العربية السعودية بصورة كبيرة، لكن تقارير صحفية أمريكية طرحت سؤالا هاما، هل هذا إلى "الأفضل أم إلى الأسوأ".

    نشرت مجلة "ذا كونفيرسيشن" الأمريكية المتخصصة في التقارير التحليلية السياسية، تقريرا مطولا حول ما أطلقت عليه "كشف حساب" لولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، بعد عام من توليه ولاية العهد.

    ووصفت المجلة الأمريكية ابن سلمان بـ"ولي العهد الليبرالي"، الذي يحمل أجندة "إصلاحات طموحة للمملكة"، أبرزها "رؤية 2030"، التي تشمل أهدافا عديدة مثل، تنويع الاقتصاد، وتحسين الخدمات العامة مثل الصحة والتعليم، والحد بشكل كبير من الاعتماد على النفط.

    أمير التقدم أم الانتقام

    وقالت "ذا كونفيرسيشن" إن محمد بن سلمان آثر أن يكون أميرا لـ"التقدم" لا أن يكون أميرا لـ"الانتقام"، خاصة فيما يتعلق بحملة مكافحة الفساد، وتحسينات البنية التحتية الاقتصادية، وتحريك المملكة من الاعتماد على النفط.

    وتابعت "منذ يونيو/ حزيران 2017، وارتبط اسم محمد بن سلمان بقوة بالإصلاح، ودحض كافة الأقاويل المتعلقة بأنه ينوي الانتقام من أية جهة أو طرف".

    ومضت "لكن يبدو أن طموحات ابن سلمان أكبر بكثير من جهود الإصلاح السابقة، خاصة وأنه يستهدف الإعداد لمشاريع أكثر أهمية لرفاهية المملكة على المدى الطويل".

    واستطردت

    ابن سلمان بذل جهودا مضاعفة لا للانتقام ولكن للقضاء على البيروقراطية والتشريعات المقيدة، التي خنقت القطاع الخاص السعودي، وتقليص السلطة الدينية، وسمح للنساء بقيادة السيارات وفتح أعمالهن الخاصة من دون إذن من ولي الأمر.

    شق في الصخر

    وقالت المجلة إنه "رغم أن صعود ابن سلمان كان على حساب ابن عمه الأمير محمد بن نايف، إلا أنه تعامل مع غضب قطاعات من الجمهور والنخبة الحاكمة السعودية بحكمة بالغة، وساهمت الإصلاحات العديدة في قطاعات المجتمع في تعزيز صورته وموقفه في الشارع، وكذلك إيصال رسالة قوية لمن يعارضونه".

    وأردفت: "طريقة إدارة ابن سلمان للحكم، تبدو كمن يشق طريقه وسط الصخور، فهو يحاول تغيير ثقافة سياسية سائدة، خاصة من قبل العناصر المحافظة في المؤسسات الدينية والقبلية القوية في المملكة".

    واستطردت

    كما أن موقف ولي العهد العدواني الاستفزازي تجاه إيران، رغم خطورته، إلا أنه ساهم في تعزيز موقفه في الداخل.

    انظر أيضا:

    إيران ترد على ابن سلمان
    قرار حاسم... ابن سلمان يترأس اجتماعا أمنيا خطيرا... والحوثي يرد
    ابن سلمان يتدخل لحل أزمة عمرها 14 عاما
    صحيفة: سر قلق ابن سلمان وابن زايد من الخرطوم... وبيان رسمي من الإمارات
    بعد توجيه ابن سلمان... أول قرار من المستثمرين السعوديين في أربيل
    ابن سلمان يكشف الطريقة الأمثل للتعامل مع إيران
    البشير يسير على خطى ابن سلمان
    بعد توجيه ابن سلمان... السعودية تتخذ قرارا "غير مسبوق" بشأن كردستان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار محمد بن سلمان, أخبار السعودية, سياسات بن سلمان, خطط بن سلمان, قرار من بن سلمان, إصلاحات بن سلمان, بن سلمان, الحكومة السعودية, محمد بن سلمان, محمد بن نايف, السعودية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik