Widgets Magazine
19:16 14 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    أمير قطر الشيخ تميم آل ثاني مع رئيس تركيا رجب طيب أردوغان

    قطر تعلن موقفها النهائي من تركيا... بعد تقرير عن صدمة "غير متوقعة"

    © AP Photo / Uncredited
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    231
    تابعنا عبر

    قال السفير القطري لدى تركيا، سالم بن مبارك آل شافي، إن تركيا "حليف استراتيجي" لنا، و"لن نتردد في تقديم الدعم اللازم للجمهورية التركية".

    وأضاف آل شافي أن دولة قطر "دائما سباقة في نصرة إخوانهم الأتراك"، وفقا لوكالة "الأناضول" التركية.

    وتابع: "الدولتان لهما مواقف مشتركة في مجمل القضايا الإقليمية والدولية لما يصب في صالح شعبي البلدين، ولعل العلاقات التي تربط بين القيادتين والشعبين هي المحرك الأساسي والقوي لكلتا الدولتين".

    وأكد أن زيارة أمير قطر تميم بن حمد إلى تركيا اليوم الأربعاء، تدل على "قوة العلاقات القطرية التركية، وستتخللها بعض التطورات الإيجابية تؤكد مدى تلاحم الشعبين القطري والتركي، ووقوفهما المشترك ضد التحديات التي تواجههما".

    ولفت إلى أن كثيرا من المواطنين القطريين توجهوا إلى محلات الصرافة لشراء الليرة التركية بعشرات الملايين من الدولارات، بهدف دعم وإنعاش العملة التركية، لكون تركيا حليفا استراتيجيا لدولة قطر.

    وأفاد بأن زيارة أمير قطر إلى تركيا "ستتخللها بعض التطورات الإيجابية، وستكون مثمرة ومؤثرة لصالح خدمة الشعبين الشقيقين، ولتؤكد مرة أخرى مدى تلاحم الشعبين القطري والتركي ووقوفهما المشترك ضد التحديات التي تواجههما".

    واختتم السفير القطري تصريحه قائلا: "نجدد وقوفنا الثابت مع الشعب التركي الشقيق في محنته الراهنة، ونؤكد أن علاقاتنا المتينة مع الجمهورية التركية لديها مكانة مميزة لدى شعبنا".

    والتقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأربعاء، مع أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في العاصمة أنقرة.

    وأفادت مصادر رئاسية لوكالة "الأناضول" بأن اللقاء جرى في المجمع الرئاسي بعيدا عن الإعلام واستغرق حوالي 3 ساعات ونصف الساعة.

    وقبيل اللقاء استقبل أردوغان الأمير القطري في مراسم رسمية، واجتمعا على مأدبة غداء قدمه الرئيس التركي على شرف الضيف.

    وشارك في لقاء أردوغان وآل ثاني كل من وزير المالية والخزانة التركي براءت ألبيراق ووزير المالية القطري علي شريف العمادي.

    ووصل أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في وقت سابق من اليوم العاصمة التركية أنقرة لعقد اجتماعات مع المسؤولين الأتراك وعلى رأسهم الرئيس رجب طيب أردوغان.

    وهذه ثاني زيارة للشيخ تميم إلى تركيا خلال عام 2018، والثالثة منذ اندلاع الأزمة الخليجية ومقاطعة السعودية والإمارات والبحرين ومصر لدولة قطر، في يونيو 2017.

    وتراجعت قيمة العملة التركية مقابل الدولار الأمريكي بنحو 40%، بعدما ضاعف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الجمعة الماضية، الرسوم الجمركية على واردات الألومنيوم والصلب التركية.

    وجاء ذلك بعد أيام من فرض واشنطن عقوبات على وزيري العدل والداخلية التركيين؛ لرفض أنقرة الإفراج عن القس الأمريكي أندرو برانسون، الذي تحتجزه تركيا بتهم تتعلق بالإرهاب.

    وردا على هذه الخطوة، دعا الرئيس التركي مواطني بلاده إلى دعم الليرة، واصفا العقوبات بأنها حرب اقتصادية، وهدد بالتخلي عن الدولار الأمريكي في التجارة مع دول أخرى.

    انظر أيضا:

    شاهد... رد فعل أردوغان لحظة وصول أمير قطر
    قبل تحركه للقاء أردوغان... لماذا أرسل أمير قطر شقيقه إلى الكويت
    أول تعليق من تركيا على تحرك أمير قطر إليها
    بعد تقرير "الصدمة"... أمير قطر في تركيا للقاء أردوغان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الاقتصاد التركي, انخفاض الليرة, تميم بن حمد آل ثاني, رجب طيب أردوغان, قطر, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik