03:22 15 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث

    غريفيث يؤكد مشاركة الحكومة اليمنية وجماعة أنصار الله" في مفاوضات السويد

    © AFP 2018 / MOHAMMED HUWAIS
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31

    قال المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث إنه حصل على ضمانات من الحكومة اليمنية وجماعة أنصار الله "الحوثيين" بالالتزام بحضور جولة المفاوضات المقبلة في السويد.

    القاهرة — سبوتنيك. وأضاف غريفيث خلال إحاطته بمجلس الأمن الدولي، الجمعة، بشأن تطورات الأوضاع في اليمن، ومستجدات جهوده: "هذه اللحظة، لحظة حاسمة بالنسبة لليمن، وأنا حصلت على ضمانات من القيادات اليمنية من الحكومة، وتواصلت مع الأطراف في صنعاء وأدرك أن "انصار الله" قد التزموا بذلك، ولذلك انوي إعادة جمع الإطراف بشكل عاجل في السويد، واشكر حكومة السويد على استضافة هذه المشاورات".

    وتابع: "اعتقد أننا قد اقتربنا من تسوية المسائل والجوانب التحضيرية لهذه المشاورات وأنا ممتن للتحالف لأنه وافق على ترتيباتنا اللوجستية وكذلك اشكر عُمان للموافقة على إجلاء طبي لبعض اليمنيين الجرحى".

    واستطرد: "خلال الشهرين الماضيين سعيت إلى التوصل إلى دعم من الأطراف من أجل تحديث إطار المفاوضات، الذي يستند إلى المرجعيات الثلاث بما فيها قرار مجلس الأمن رقم 2216، بالإضافة إلى التقدم الذي أحرزناه في الكويت".

    وأردف: "بعد الاستماع بعناية إلى الإطراف خلال الشهرين الماضين بشأن إطار المفاوضات، أدرك ان هذا الإطار يتماشى مع مطالب هذا المجلس ومع واقع النزاع في اليمن".

    وأكد المبعوث الأممي أن "المفاوضات ستبدأ خلال الأسابيع والأشهر المقبلة".

    وأشار إلى "أنه متى ما تشاورت مع الأطراف بشأن الوثيقة سأعرضها على المجلس لكي احصل على موافقتكم لتكون أساساً للمشاورات المقبلة من حيث المضمون وكذلك للاتفاق على خارطة طريق أثناء جولة المشاورات المقبلة، وهي خارطة طريق نحو اتفاق انتقالي".

    وأوضح أن "التوصل إلى تسوية سياسية لابد أن تكون جامعة لكل الأطراف وتتماشى مع القرارات ذات الصلة وان تحظى بدعم شعب اليمن".

    كما شدد على أهمية أن تنصب الجهود المبذولة على مسألتين الأولويات الإنسانية، وضمان عدم اتخاذ أي تدابير تحول دون اجتماع الأطراف وحضورها المشاورات في السويد في الأسابيع المقبلة، كونها تمثل فرصة انتظرها طويلا شعب اليمن.

    انظر أيضا:

    بعد الرياض... غريفيث يبحث في مسقط جهود الحل السياسي في اليمن
    غريفيث يبحث مع قرقاش استئناف المشاورات السياسية
    "الحراك الجنوبي" يرحب بتقرير غريفيث بشأن اليمن
    غريفيث: الحوثيون بذلوا جهودا ليأتوا إلى جنيف لكن قضايا عالقة أعاقتهم
    غريفيث غاضب من ربط المشاورات اليمنية بوقف إطلاق النار
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, تسوية سياسية, النزاع في اليمن, مفاوضات, أنصار الله, الحكومة اليمنية, الأمم المتحدة, مارتن غريفت, السويد, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik