14:53 GMT14 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعا الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، اليوم الأربعاء، إلى تغليب الحوار والحل السياسي وتجنب التصعيد العسكري في ليبيا مع اشتداد المعارك بين قوات حكومة الوفاق غربي البلاد وقوات الجيش الوطني في طرابلس.

    الجزائر — سبوتنيك. وبحسب بيان للرئاسة التونسية، "أكد رئيس الجمهورية، الباجي قايد السبسي، في اتصال هاتفي صباح يوم الأربعاء مع كل من رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا، فائز السراج، وغسان سلامة، الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، على ضرورة تجنب التصعيد العسكري في ليبيا وإنهاء الاقتتال بين أبناء الشعب الواحد، داعيا جميع الأطراف إلى الالتزام بالتهدئة وضبط النفس وتغليب الحوار لتجنيب الشعب الليبي الشقيق مزيدا من الخسائر والمعاناة".

    اقرأ أيضا: المسماري يعلن أن الحرب كشفت "مخططا خطيرا" والمعركة الآن ليست في يد السراج

    كما شدد السبسي، بحسب البيان، على "أهمية الحفاظ على المسار السياسي لحل الأزمة في ليبيا برعاية الأمم المتحدة، بما يعيد إلى هذا البلد الشقيق أمنه واستقراره ويجنبه ويلات الفرقة والتطاحن، مجددا في هذا الصدد دعم تونس للجهود الأممية لإيجاد تسوية سياسية شاملة في ليبيا".

    وأعلنت القيادة العامة للجيش الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، الخميس الماضي، إطلاق عملية للقضاء على الإرهاب في العاصمة طرابلس، والتي تتواجد بها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة فائز السراج، ودعا الأخير قواته لمواجهة تحركات قوات حفتر بالقوة، متهما إياه بالانقلاب على الاتفاق السياسي للعام 2015.

    انظر أيضا:

    الجيش الوطني الليبي يدفع بتعزيزات عسكرية جديدة غربي البلاد
    مقاتلات الجيش الليبي تقصف تمركزا لقوات حكومة الوفاق بطريق المطار طرابلس
    قبل جلسة مجلس الأمن حول ليبيا... عقيلة صالح يوجه رسالة إلى الرئيس
    بعد إعلان السيطرة على مواقع استراتيجية... "جيش الوفاق": لن نرحم من تطاول على ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    الأمم المتحدة, فايز السراج, الباجي قايد السبسي, خليفة حفتر, طرابلس, ليبيا, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook