01:49 06 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    مجلس الوزراء السعودي أثناء إقرار موازنة 2018

    مجلس الوزراء السعودي يؤكد سياسة تحقيق الاستقرار والتوازن بسوق النفط

    © REUTERS /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعلن مجلس الوزراء السعودي، اليوم الثلاثاء، أنه يتابع باهتمام التطورات في أسواق النفط، عقب البيان الأخير الصادر عن الحكومة الأمريكية بشأن العقوبات المفروضة على صادرات النفط الإيراني.

    وذكرت وكالة "واس" السعودية أن المجلس جدد تأكيد المملكة على مواصلة سياستها الراسخة، والتي تسعى من خلالها إلى تحقيق الاستقرار بالأسواق البترولية، وعدم خروجها من نطاق التوازن، بما يحقق مصالح المنتجين والمستهلكين على حد سواء، فضلا عن استقرار الاقتصاد العالمي ونموه.

    ​وأضافت "المجلس يشدد على موقف المملكة الثابت من ضرورة مواصلة الجهود الدولية لحمل النظام الإيراني على الالتزام بمبادئ القانون الدولي ووقف تدخلاته السافرة في الشؤون الداخلية للدول الأخرى ودعمه للإرهاب ونشاطاته التي أدت إلى جلب الفوضى والخراب للعديد من الدول".

    ​كما أعرب المجلس عن ترحيب المملكة ودعمها للخطوة التي اتخذتها الولايات المتحدة الأمريكية لحمل النظام الإيراني على وقف سياساته المزعزعة للاستقرار ودعمه ورعايته للإرهاب حول العالم.

    وكانت الولايات المتحدة الأمريكية أعلنت، أمس الاثنين، عدم تجديد الإعفاءات من العقوبات على الدول المستوردة للنفط من إيران، في موعد تجديدها يوم 2 أيار/ مايو المقبل.

    وقال البيت الأبيض في بيان، إن "الرئيس دونالد ترامب قرر عدم إعادة إصدار إعفاءات من العقوبات على إيران عندما تنتهي صلاحيتها في أوائل أيار/مايو. ويهدف هذا القرار إلى وصول صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر وحرمان النظام من مصدر دخله الرئيسي". وأضاف أن "الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، ثلاثة من أكبر منتجي الطاقة في العالم، إلى جانب أصدقائنا وحلفائنا، ملتزمون بضمان استمرار تزويد أسواق النفط العالمية بما يكفي".

    كما أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أن قرار عدم تجديد الإعفاءات على الدول المستوردة للنفط من إيران، يهدف للرد على السياسات الإيرانية. وقال بومبيو، في مؤتمر صحفي: "أوضحنا للقادة الإيرانيين أنه في حال تم الاعتداء علينا سنجيب بطريقة صارمة، سنستجيب لما يقوم به [قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني] قاسم سليماني أو أي ميليشيا حول العالم".

    بدورها، أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية، أن طهران تجري اتصالات مع المؤسسات الداخلية والشركاء الدوليين المعنيين بمسألة وقف الإعفاءات من العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على إيران، مؤكدة أنها لا تعطي أي اعتبار لمنح هذه الإعفاءات أو رفعها.

    انظر أيضا:

    دول تتحضر لانتقام وشيك من قرارات ترامب الأخيرة بشأن إيران
    الخارجية: إيران لا تعطي أي اعتبار أو قيمة للإعفاءات التي منحتها واشنطن أو رفعتها
    ترامب: السعودية و"أوبك" سيعوضون فرق النفط بعد معاقبة إيران
    نتنياهو يرحب بقرار ترامب وقف الإعفاءات من العقوبات على إيران
    إيران: الولايات المتحدة ستفشل في خفض صادراتنا من النفط
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السعودية, مجلس الوزراء السعودي, إيران, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik