01:02 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المحلل السياسي الفلسطيني، مصطفى الصواف: "إن اتفاق وقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل كان من أبرز نقاطه فتح المعابر والسماح للصيادين من القطاع بالوصول للمساحات التي حددت في السابق".

    وأكد الصواف، في تصريحات لـ"سبوتنيك"، أن موضوع  مسيرات العودة لم يكن من ضمن الأشياء التي تم التوافق عليها، لافتا إلى أن الأوضاع في القطاع عادت للهدوء.

    وعن مدى التزام الطرفين بوقف إطلاق النار، أوضح الصواف أن الفصائل الفلسطينية أكدت أنها سوف تلتزم بوقف إطلاق النار حال التزم "الاحتلال الإسرائيلي".

    وقال الصوان إن الضامن الوحيد لاتفاق وقف إطلاق النار في غزة هو الجانب المصري، ودعا الجانب المصري لممارسة الضغط على إسرائيل.

    كما أكد الصواف أن الأوضاع تسير بشكل طبيعي  في قطاع غزة، وإذا تم التوافق على تنفيذ التفاهمات فستعود الأمور كما كانت عليه في السابق، لافتا إلى أن إسرائيل تريد تهدئة الأوضاع  لتمرير مناسبات هامة مثل مهرجان الأغنية الأوروبية واحتفالات ما يسمى بعيد الاستقلال.

    وشهد قطاع غزة على مدى الأيام الثلاثة الماضية تصعيدا أمنيا، حيث أسفر القصف الإسرائيلي لعشرات المواقع في القطاع عن مقتل وإصابة عشرات الفلسطينيين، وتدمير سبعة بنايات سكينة، فيما قتل أربعة إسرائيليين وأصيب عدد آخر جراء سقوط صواريخ وقذائف صاروخية على بلدات إسرائيلية.

    ومساء أمس أفادت هيئة البث الإسرائيلية، بأن "مصر وقطر نجحتا بالتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة يدخل حيز التنفيذ منتصف الليلة".

    انظر أيضا:

    رئيس وزراء فلسطين: نرفض أي بيانات تساوي بين الجاني والضحية في الهجوم على غزة
    ترامب يؤيد إسرائيل في عدوانها على قطاع غزة
    بعد "الهدنة"... نتنياهو: معركة غزة لم تنته ونستعد للمراحل المقبلة
    ترامب يعلن تأييده التام لإسرائيل في مواجهة الهجمات الصاروخية ويحذر سكان غزة
    مصر وقطر تنجحان في إعادة التهدئة لقطاع غزة
    الكلمات الدلالية:
    مصر, إسرائيل, غزة, حركة حماس, أخبار غزة, اتفاق الهدنة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook