05:20 GMT17 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال عضو فريق جماعة "أنصار الله"، في لجنة التنسيق المشتركة لتنفيذ اتفاق السويد الخاص بالحديدة العميد محمد القادري، اليوم الأحد، إن اجتماع اللجنة المقرر عقده اليوم، سيبحث آليات تنفيذ الجانب الإنساني في اتفاق ستوكهولم.

    ونقلت قناة "المسيرة"، الناطقة باسم "أنصار الله"، عن العميد القادري خلال مغادرة فريق الجماعة ميناء الحديدة إلى سفينة الأمم المتحدة في المياه الدولية: "سنبحث آليات تنفيذ الجانب الإنساني وهو جوهر اتفاق السويد وضرورة إلزام الأمم المتحدة للطرف الآخر بتنفيذ التزاماته".

    وأضاف "رفع الحصار عن مديرية الدريهمي سيتصدر مباحثاتنا مع الطرف الممثل للرياض وأبو ظبي".

    وذكر أن "الاجتماع سيناقش مع الأمم المتحدة السماح بتدفق الإمدادات إلى ميناء الحديدة وإيقاف عبث تحالف العدوان باحتجاز ومنع وصول السفن والبواخر إلى الميناء".

    وكان وفد "أنصار الله"، برئاسة محمد عبد السلام، قد التقى قبل أيام، في العاصمة العُمانية مسقط، وزيرة خارجية السويد مارغوت فالستروم والوفد المرافق لها.

    وقال عبد السلام، في بيان نشره على حسابه في "تويتر"، إن "اللقاء ناقش الوضع السياسي في اليمن وطبيعة التقدم الحاصل في اتفاق السويد وما قدمه الوفد الوطني من خطوات في سبيل تنفيذ اتفاق الحديدة أبرزها إعادة الانتشار من الموانئ من طرف واحد دون أن يقدم الطرف الآخر أي خطوة حقيقية وجادة".

    وأضاف أنه "تم استعراض العراقيل الحاصلة في عملية تبادل الأسرى"، متهما "النظام السعودي بإفشال كل مقترحات الأمم المتحدة كونه لا يهتم ولا يطالب بغير أسراه دون أي اكتراث لمعاناة اليمنيين".

    وتطرق اللقاء إلى "المجزرة الوحشية التي استهدفت موقع إيواء الأسرى في محافظة ذمار".

    انظر أيضا:

    نائب وزير خارجية صنعاء: التحالف يحاول التراجع عن "اتفاق السويد"
    الحوثي يتهم الطرف الحكومي بالتهرب من تنفيذ اتفاق السويد
    هادي: تنفيذ اتفاق السويد مفتاح للترتيبات اللاحقة
    اليمن... ألوية العمالقة: آليات جديدة لتنفيذ اتفاق السويد في الحديدة
    وفد "أنصار الله" يناقش تنفيذ اتفاق ستوكهولم مع وزيرة خارجية السويد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook