00:56 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    180
    تابعنا عبر

    نشرت قناة "CBS" الإخبارية الأمريكية، اليوم الاثنين، مشاهد تعرض للمرة الأولى للحظة استهداف منشآت شركة أرامكو النفطية السعودية من قبل طائرات مسيرة، أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) المسؤولية عنه.

    وبث برنامج "60minutes" الشهير المشاهد الحصرية للحظة الاستهداف، حيث تظهر في الفيديو مرافق المنشأة وهي تتعرض للقصف وتشتعل النيران في بعض أجزائها لتتصاعد بعدها أعمدة الدخان الكثيف بفعل الحريق.

    وعلق ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، على هذا الهجوم خلال اللقاء مع البرنامج، بقوله إنه "لم يصب قلب صناعة الطاقة السعودية، بل قلب صناعة الطاقة العالمية، لقد عطل 5.5%من احتياجات العالم من الطاقة، بما في ذلك احتياجات الولايات المتحدة والصين والعالم بأسره".

    وأضاف: "اعتقد أن الهجوم كان مدفوعا بالغباء، لا يوجد هدف استراتيجي، فالأحمق هو الذي يهاجم 5% من الإمدادات العالمية، الهدف الاستراتيجي الوحيد هو إثبات أنهم أغبياء، وهذا ما فعلوه".

    وتبنت جماعة "أنصار الله" اليمنية، السبت 14 سبتمبر/ أيلول، هجوما بطائرات مسيرة استهدف منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي "أرامكو" في "بقيق" و"هجرة خريص" في المنطقة الشرقية للسعودية.

    إلا أن السعودية عرضت بقايا مما وصفته طائرات مسيرة إيرانية وصواريخ كروز استخدمت في الهجوم على المنشآت النفطية السعودية، قائلة إنها دليل "لا يمكن إنكاره" على العدوان الإيراني.

    من جانبها، نفت إيران هذه الاتهامات، وقالت إن هذه التصريحات لا أساس لها من الصحة، ولا يوجد أي دليل على ضلوعها في استهداف شركة "أرامكو" السعودية.

    انظر أيضا:

    وزير خارجية الإمارات: "هجوم أرامكو" يمس الاقتصاد العالمي وليس السعودية وحدها
    "ليست إيران"... أردوغان يشير إلى الجهة التي نفذت هجمات "أرامكو" في السعودية
    "هجمات أشد مما شهدته أرامكو"... روحاني يوجه دعوة إلى السعودية
    الرئيس الإيراني: هناك مؤامرة بين السعودية وأمريكا لاتهامنا بالهجوم على "أرامكو"
    وزير خارجية إسرائيل: خامنئي أمر بهجوم أرامكو.. وأردوغان آخر من يعظنا
    ولي العهد السعودي: هجمات أرامكو عمل حربي من قبل إيران
    الكلمات الدلالية:
    النفط السعودي, السعودية, إيران, طائرات مسيرة, أرامكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook