19:15 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    تصاعد التوتر العسكري في شمال سوريا (44)
    1161
    تابعنا عبر

    أعلن الجيش السوري، اليوم الأحد، "إسقاط طائرة مسيرة تابعة للنظام التركي فوق مدينة إدلب شمال غربي البلاد".

    ونقلت وكالة الأنباء السورية "سانا"، عن مراسلها قوله إن طوحدات من الجيش العربي السوري أسقطت طائرة مسيرة للنظام التركي فوق سراقب بريف إدلب الجنوبي الشرقي".

    يأتي ذلك بعد إعلان الجيش السوري، عن إغلاق المجال الجوي في شمال غرب البلاد وخصوصا إدلب أمام الطائرات والطائرات المسيرة.

    ونقلت "سانا" عن مصدر عسكري قوله "انطلاقا من التزام الجيش العربي السوري بواجباته الدستورية والوطنية في الدفاع عن سيادة الدولة وحماية أمنها وسلامة أراضيها فإن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تعلن عن إغلاق المجال الجوي لرحلات الطائرات ولأية طائرات مسيرة فوق المنطقة الشمالية الغربية من سوريا، وبخاصة فوق محافظة إدلب".

    وأضاف "سيتم التعامل مع أي طيران يخترق مجالنا الجوي على أنه طيران معاد يجب إسقاطه ومنعه من تحقيق أهدافه العدوانية".

    وتأزم الوضع في محافظة إدلب السورية، الأسبوع الماضي، حين نفذ مسلحون مدعومون من تركيا، وبغطاء من المدفعية التركية، هجوما على مواقع الجيش السوري، تمكنوا خلاله من اختراق خطوط دفاعه على مسار قميناس- النيرب.

    وأعلنت وزارة الدفاع التركية، مساء الجمعة، تدمير 8 دبابات و4 عربات مدرعة و5 مدافع وراجمتي صواريخ وتحييد 56 عنصرا من قوات النظام السوري"، يأتي ذلك بعدما أعلن حاكم محافظة هاتاي الحدودية التركية رحمي دوغان، يوم الخميس الماضي، أن 36 جنديا تركيا قتلوا في إدلب السورية في هجوم جوي شنته القوات الحكومية السورية، كما أسفر عن إصابة أكثر من 30 شخصا.

    الموضوع:
    تصاعد التوتر العسكري في شمال سوريا (44)

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية: تأمين إجلاء قتلى وجرحى الجيش التركي في إدلب السورية
    الجيش السوري يتصدى لهجوم عنيف تشنه "النصرة" و"القوقاز" بدعم تركي غرب سراقب
    الجيش السوري يطوق نقطة المراقبة التركية في ريف حماة الشمالي الغربي
    ارتفاع قتلى الجيش التركي إلى 22 في هجوم جوي سوري في إدلب (محدث)
    الرئاسة التركية: قواتنا تستهدف مواقع للجيش السوري في إدلب ردا على مقتل جنود أتراك
    الكلمات الدلالية:
    إدلب, الجيش التركي, طائرة مسيرة, الجيش السوري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook