15:57 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    سجلت السلطات الفلسطينية في الضفة الغربية حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، اليوم الخميس، لترتفع بذلك حصيلة المصابين إلى 31 حالة.

    وتقول منظمة الصحة العالمية إن الفيروس تحول إلى وباء عالمي (جائحة)، بعدما انتشر في أكثر من 100 دولة حول العالم، وأصاب أكثر من 120 ألف شخص. 

    ونقلت وكالة أنباء فلسطين "سما" عن المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية إبراهيم محلم، أنه تم تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في الأراضي الفلسطينية ليرتفع بذلك عدد المصابين الى 31 حالة.

    وتابع، خلال حديثه في مؤتمر صحفي في رام الله: "نريد أن نطمئنكم على الحالات الثلاثين الخاضعة للحجر الصحي في مدينة بيت لحم وفي طولكرم، مع إضافة حالة واحدة سجلت هذا اليوم في مدينة بيت جالا"، مشيرا إلى أن الحالة الجديدة هي "فتاة عشرينية والسبب مخالطتها لمصابين".

    وتتخذ السلطة الفلسطينية إجراءات لمواجهة الفيروس المسبب لمرض "كوفيد - 19"، حيث أعلنت حالة طوارئ لمدة شهر شملت تعطيل الدراسة في جميع المدارس والجامعات وإغلاق المطاعم والمقاهي والصالات الرياضية وقاعات الأفراح والأماكن العامة، كما تم إغلاق معبر الكرامة، الذي يربط الأراضي الفلسطينية مع الأردن منذ أمس الأربعاء.

    ووصل عدد المصابين بالفيروس منذ ظهوره في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، حتى اليوم الخميس، إلى 126 ألف و258 شخصا.

    وبلغ إجمالي عدد الوفيات بسبب الفيروس عالميا إلى 4638 شخصا، بينما وصل عدد المتعافين إلى 68 ألف و 266 شخصا.

    ويوجد الجزء الأكبر من المصابين في الصين (بر الصين الرئيسي)، التي وصل عدد المصابين فيها إلى 80 ألفا و932 شخصا، توفي منهم 3 آلاف و56 شخصا، ووصل عدد المتعافين إلى 50 ألفا و298 شخصا.

    كيف تحمي نفسك من عدوى فيروس كورونا
    © Sputnik
    حقائق وأكاذيب.. كيف تحمي نفسك من عدوى فيروس كورونا

     

    انظر أيضا:

    فلسطين تعلن عن 26 حالة إصابة بـ"كورونا" إحداها في العناية المركزة
    إجمالي الإصابات بفيروس كورونا في فلسطين بلغ 25 بعد تسجيل 5 حالات جديدة
    إعلان طوارئ وغلق مدارس ووقف السياحة... كيف ستواجه فلسطين أزمة "كورونا" الاقتصادية؟
    فلسطين تعلن تدشين مستشفى جديد في بيت لحم لمواجهة كورونا
    الكلمات الدلالية:
    منظمة الصحة العالمية, رام الله, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook