23:26 GMT24 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت قناة عبرية إن الجيش الإسرائيلي واجه حرب "استنزاف" في الجنوب اللبناني، قبيل انسحابه منه في الخامس والعشرين من مايو/ أيار 2000.

    أجرت القناة العبرية الـ"السابعة"، مساء اليوم الثلاثاء، حوارا مع المؤرخ العسكري الإسرائيلي، أوري ميلشتاين، الذي أوضح أن الجيش الإسرائيلي واجه حرب عصابات أو استنزاف في الجنوب اللبناني، مثل التي واجهها في السنوات الست التي تلت حرب الستة أيام (حرب يونيو/ حزيران) في عام 1967، حتى وإن كانت مختلفة بشكل أو بآخر.

    ونقلت القناة العبرية عن لسان المؤرخ العسكري أن الجيش الإسرائيلي لم يحقق الأهداف المرجوة في لبنان، رغم مرور 18 عاما كاملة على احتلاله للجنوب اللبناني، مؤكدا أن المؤسسة العسكرية لم تكن موفقة خلال هذه السنوات الطويلة، ولم يكن أداؤها جيدا

    وأوضح أوري ميلشتاين أن إيهود باراك، رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق هو من أوقف هذه الحرب (حرب الاستنزاف)، ولكن بعد فوات الآوان، ويقصد الانسحاب الأحادي الجانب من لبنان، في مايو 2000. 

    وأشارت القناة العبرية إلى أنه سبق وتم توجيه انتقادات للجيش الإسرائيلي ولباراك نفسه، حتى الآن، كونه انسحب من الجنوب اللبناني، بين عشية وضحاها، في انسحاب أحادي الجانب، دون إخطار أحد، وهو ما اعتبره الطرف الآخر الممثل في حزب الله اللبناني، أنه بمثابة "انتصار" له، وفشل لإسرائيل.

    ولفتت إلى أن أطراف إسرائيلية أخرى رأت أنه كان بالإمكان الانسحاب مع حفظ كرامة الجيش الإسرائيلي أو بطريقة أخرى تحفظ كرامته أمام "حزب الله" والمجتمع الدولي.

    انظر أيضا:

    مع اقتراب الذكرى العشرين... صحيفة عبرية تكشف تفاصيل جديدة بشأن الانسحاب الاسرائيلي من لبنان
    "فلسطين الفعلية"... الكشف عن أخطر ما كانت تخططه إسرائيل للأردن
    حزب الله اللبناني يعلن سقوط طائرة إسرائيلية مسيرة في الضاحية الجنوبية
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, لبنان, حزب الله
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook