15:25 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، إن قوات الأمن العراقية مازالت تنفذ عمليات عسكرية لملاحقة الإرهابيين.

    وكتبت الصفحة الرسمية للمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي، على "تويتر" اليوم الأربعاء: "يزور الكاظمي، جامع النوري في الموصل، ويؤكد لن نسمح بتكرار ما حصل"، مضيفا: "نقوم بعمليات عسكرية لدعم الأمن والاستقرار وملاحقة خلايا الإرهاب".

    وذكرت تدوينة أخرى أن الكاظمي قام بزيارة المتحف الحضاري وافتتح جسر الحرية في مدينة الموصل.

    ووصل رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة العراقية إلى مدينة الموصل، في ذكرى احتلالها من قبل عصابات "داعش" الارهابية، بحسب الصفحة الرسمية للمكتب الإعلامي على "تويتر"، التي أشارت إلى أنه عقد اجتماعا مع القيادات العسكرية والأمنية في مقر قيادة عمليات نينوى.

    وحققت القوات العراقية، يوم 5 يونيو/ حزيران، تقدما كبيرا في عملية "أبطال العراق"، ودمرت بقايا فلول "داعش" الإرهابي، في سلسلة جبلية، وحقول نفطية، في محافظة ديالى، شرقي العراق.

    وأعلن الناطق الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة العراقية، يحيى رسول، 2 يونيو، عن انطلاق عمليات "أبطال العراق" المرحلة الثانية.

    وقال رسول في بيان أطلعت عليه "سبوتنيك": "بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، وبإشراف قيادة العمليات المشتركة، انطلقت صباح اليوم عمليات أبطال العراق المرحلة الثانية لتفتيش مناطق جنوب غربي كركوك في الحدود الفاصلة مع محافظتي صلاح الدين وكركوك، بمساحة 5.738 كيلومترا مربعا".

    وأعلن العراق، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول)، بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد.

    انظر أيضا:

    لماذا اختار الكاظمي كركوك في أول عملياته العسكرية ضد "داعش" بالعراق؟
    بعد إطلاق عملتيه العسكرية الأولى ضد "داعش"... هل ينجح الكاظمي في دحر التنظيم الإرهابي
    كيف ستعالج حكومة الكاظمي أزمة العراق الاقتصادية؟
    البرلمان العراقي يمنح الثقة لباقي وزراء حكومة الكاظمي السبعة
    الكلمات الدلالية:
    الإرهاب, القوات الأمنية العراقية, القوات الأمنية, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook