17:28 GMT05 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    115
    تابعنا عبر

    رد رئيس المجلس الأعلى للدولة في حكومة الوفاق الليبية، خالد المشري، اليوم الأربعاء، على تصريحات الرئيس التونسي قيس سعيد التي دعا فيها إلى وضع دستور مؤقت يمكن وضعه من قبل زعماء القبائل.

    وقال المشري في مؤتمر صحفي اليوم، إن "القبيلة في ليبيا مظلة اجتماعية وليست طرفا سياسيا ولا يمكن تطبيق تجربة أفغانستان في البلاد''.

    وأضاف "وفد القبائل الذي استقبله قيس سعيد سابقا لا يمثل القبائل الليبية".

    وأوضح أن ''تصريحات الرئيس التونسي عن دستور تكتبه القبائل أمر غير مقبول".

    وتابع ''دستور ليبيا تكتبه هيئات وليست قبائل وبعض من استقبلهم الرئيس التونسي لديهم جرائم تحريض وخطاب كراهية ضد الثورة''.

    وأكد أن "السلطات القائمة في العاصمة طرابلس هي نتيجة لتوافق بين الأطراف الليبية بعد حوار استمر عام ونصف العام وليست قائمة على شرعية دولية".

    وأشار إلى أنه ''من يريد مساعدة الليبيين فليساعدهم في إجراء الاستفتاء على الدستور''. وفقا لموقع قناة "نسمة" التونسية.

    وكان الرئيس التونسي قيس سعيد قد اقترح خلال مؤتمر صحفي، عقده أمس الاثنين في باريس مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، على الليبيين وضع دستور موقت، على غرار الدستور الذي جرى وضعه في أفغانستان سنة 2002. بحسب ما أفاد موقع "بوابة الوسط" الليبي.

    وقال إن "السلطة القائمة في طرابلس تقوم على الشرعية الدولية، هي شرعية مؤقتة لا يمكن أن تستمر ويجب أن تحل محلها شرعية جديدة وشرعية تنبع من إرادة الشعب الليبي".

    وأشار إلى  أن "الدستور المؤقت الذي اقترحه يمكن وضعه من قبل زعماء القبائل".

    انظر أيضا:

    المشري: حفتر "مجرم حرب" ومصرون على دعم حكومة الوفاق عسكريا
    المشري: أموال الإمارات تدفع بسخاء إلى حفتر ليقصف أهدافا مدنية في طرابلس
    عضو المجلس الأعلى الليبي: زيارة خالد المشري إلى الجزائر تعكس العلاقات القائمة على الاحترام
    المشري: اتفاقنا مع الأخوة الأتراك كان وفقا للسيادة الليبية واستعدنا التوازن العسكري
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, حكومة الوفاق الليبية, الرئيس التونسي, تونس, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook