20:09 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قال الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية، وزير الخارجية المصري الأسبق عمرو موسى، اليوم الأربعاء، إن كل الخيارات مفتوحة للحفاظ على الحقوق في نهر النيل فيما يخص ملف سد النهضة الإثيوبي.

    وأضاف عمرو موسى في مقابلة مع قناة "العربية" السعودية، أن "جهود الاتحاد الأفريقي في حل أزمة السد لا تتعارض مع مجلس الأمن، لأن الاتحاد منظمة تعمل في إطار الأمم المتحدة".

    وأوضح أن "الدول الأعضاء في مجلس الأمن طالبوا بعدم اتخاذ أي إجراءات أحادية".

    وأكد أن "الاتحاد الأفريقي لن يترك أزمة سد النهضة تصل إلى مرحلة الصدام".

    وأفاد بأن "مجلس الأمن والاتحاد الأفريقي لا يمكن أن يقبلا، بأن تبدأ إثيوبيا ملء سد النهضة دون اتفاق".

    وأشار الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية إلى أن "الخيارات للحفاظ على الحقوق مفتوحة في نهر النيل، مشددا على ضرورة التوصل إلى اتفاق لحل هذا النزاع بين مصر وإثيوبيا والسودان".

    كما طالب بعدم اللجوء إلى التفسيرات السلبية حول أزمة سد النهضة حاليا.

    وفي وقت سابق، أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن أزمة سد النهضة تهدد مورد المياه لـ100 مليون مصري، وتشكل مخاطر على أمة بأثرها. لذلك لجأت مصر لمجلس الأمن لتجنب التصعيد في هذه الأزمة.

    انظر أيضا:

    بعد أن غنى في حبه... عمرو موسى يعلق على وفاة شعبان عبد الرحيم
    قرقاش يعلق على تصريحات عمرو موسى حول "الخطر التركي"
    عمرو موسى: قمة الاتحاد الأفريقي اتفقت على ضرورة تدخل الاتحاد لحل أزمة ليبيا
    عمرو موسى: عودة سوريا إلى الجامعة العربية باتت قاب قوسين أو أدنى
    الكلمات الدلالية:
    عمرو موسى, سد النهضة, إثيوبيا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook