05:49 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قرر عبد الله حمدوك، رئيس الوزراء السوداني، اليوم الأربعاء، إرسال قوات احتياطية إلى مدن سودانية عديدة تشهد توترات أمنية.

    وأشار مكتب رئيس الوزراء في بيان رسمي منشور عبر صفحة المكتب في "فيسبوك" إلى أن حمدوك يتابع تطورات الأوضاع في شرق السودان، ولذلك أصدر عدة قرارات.

    وأوضح أن أبرز تلك القرارات هي إرسال قوات احتياطية مركزية إلى ولاية البحر الأحمر، والتي بدأت في الوصول إلى مدينة بورتسودان منذ أمس.

    أما ثاني القرارات فهو "تكوين لجنة رباعية من مجلس الأمن والدفاع، والتي تتولى مخاطبة الأزمة السياسية في ولاية كسلا، والتي ستقدم توصياتها غدا الخميس".

    كما طالب حمدوك من المجلس المركزي للحرية والتغيير بالاشتراك في وضع حل سياسي للأزمة في شرق السودان.

    وأكد رئيس الوزراء السوداني أنه يصدق ويؤمن على قرار والي البحر الأحمر بإعلان حظر التجول الكامل في مدينة بورتسودان.

    ودعا حمدوك القوى السياسية ذات الوجود في شرق السودان إلى تحمل مسؤوليتها بالتعاون مع الأجهزة الرسمية، لتفادي تكرار مثل هذه الأحداث والمحافظة على الأمن والسلم الإجتماعي.

    انظر أيضا:

    أول تعليق من حمدوك على تعديلات القوانين السودانية
    حمدوك: سنواصل التفاوض حول ملء سد النهضة
    رئيس وزراء إثيوبيا يوجه رسالة إلى السيسي وحمدوك حول ملء "سد النهضة"
    حمدوك: النساء هن الأكثر تضررا من نزاعات السودان
    الكلمات الدلالية:
    البحر الأحمر, الحكومة السودانية, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook