18:57 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    102
    تابعنا عبر

    أكدت تقديرات شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية "أمان"، أنه باستطاعة إيران تطوير قنبلة نووية خلال عامين.

    وأفادت صحيفة "يسرائيل هايوم" العبرية، مساء اليوم الثلاثاء، بأن التقدير السنوي للجيش الإسرائيلي للعام 2021، يظهر أن إيران بإمكانها تطوير قنبلة نووية خلال عامين، وتحديدا خلال 21 شهرا، وأنه بقدرة طهران تخصيب يورانيوم ما يكفي لصنع قنبلة في غضون أربعة أشهر فقط. 

    وأكدت الصحيفة العبرية أن اكتمال تصنيع قنبلة نووية إيرانية يعني أو يتطلب منشأة نووية وتجميع منشأتين صاروخية وتخصيب يورانيوم، وهو ما يعني الوصول إلى 21 شهرا تقريبا، وبأن تخصيب 40 كيلوغراما من اليورانيوم يعني تصنيع قنبلة نووية فعلية، لكن لا تكتمل دون تلك المنشآت.

    وأشار تقدير الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية "أمان" إلى أن السلطات الإيرانية لم تقم بعد بتخصيب اليورانيوم بالمستوى الذي يسمح لها بتطوير قنبلة نووية، ولكنها في حال اتخاذ القرار، فإنه يلزمها عامين تقريبا لإنتاج تلك القنبلة النووية.

    ولفت التقرير السنوي الإسرائيلي إلى أن إيران تهدف إلى تعزيز موقفها التفاوضي من خلال خلق حالة من عدم الاستقرار في الشرق الأوسط عبر حلفائها والجماعات التي تعمل بالوكالة، سواء في العراق أو اليمن أو لبنان.

    وانسحب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، من الاتفاق النووي الإيراني، في 2018، ونفذ حملة "ضغوط قصوى" ضد الجمهورية الإسلامية، وحاز على إشادة من المؤسسة الأمنية الإسرائيلية.

    وهذا الأسبوع، أكدت إدارة الرئيس جو بايدن عزمها الانضمام مرة أخرى إلى الاتفاق، ولكن بمجرد عودة طهران إلى الامتثال للشروط.

    انظر أيضا:

    "محمد بن سلمان أخطأ"... وزير خارجية إيران يضع شرطا مفاجئا للسعودية
    وزيرة خارجية إسبانيا تدعو للحوار مع إيران حول الاتفاق النووي
    وزير الاستخبارات الإيراني: ترامب كان سيضرب إيران أواخر أيامه ومناوراتنا أوقفته
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook