00:43 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قضت محكمة جزائرية بحبس إبراهيم لعلامي، أحد نشطاء الحراك، عامين، إثر إدانته بعدة تهم من بينها "إهانة رئيس الجمهورية".

    وذكرت وكالة "فرانس برس" أنها تلقت نبأ الحكم الذي صدر أمس الاثنين على لعلامي عن مصادر متطابقة.

     وذكرت اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين عبر صفحتها على موقع "فيسبوك" أن محكمة برج بوعريريج، شرق العاصمة الجزائرية، أدانت شمس الدين لعلامي المعروف بإبراهيم بالسجن عامين مع النفاذ وغرامة قدرها 200 ألف دينار.

    ويقبع لعلامي في الحبس المؤقت منذ 9 أيلول/سبتمبر 2020، بعد توجيه ست تهم إليه، تمت تبرئته من ثلاث منها.

    ونقلت الوكالة عن المحامي منير غربي، عضو هيئة الدفاع عن معتقلي الحراك، أن المحكمة أدانت لعلامي بتهم: "إهانة رئيس الجمهورية، ونشر أخبار كاذبة، وإهانة هيئة نظامية".

    وفي المحاكمة التي أجريت، الأسبوع الماضي، طلبت النيابة إنزال عقوبة السجن أربع سنوات وفرض غرامة قدرها 500 ألف دينار.

    وقاطع المحامون المحاكمة "احتجاجا على انعدام شروط المحاكمة العادلة".

    ورفض لعلامي المثول أمام المحكمة عبر الفيديو، حسب التقنية المعمول بها منذ انتشار فيروس كورونا، ومنصوص عليها في القانون الجزائري.

    انظر أيضا:

    الجزائر.. خطوات رئاسية نحو الحراك وترقب لورش كتابة الدستور الجديد
    رئيس حزب "جيل جديد" الجزائري: يجب الحفاظ على روح الحراك
    القضاء الجزائري يفرج عن كريم طابو أحد رموز الحراك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook