02:49 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن مسؤول أوروبي، اليوم الأربعاء، أن الاتحاد الأوروبي سوف يمدد مهمته العسكرية في البحر المتوسط لمراقبة حظر الأسلحة على ليبيا، لمدة عامين.

    ونقلت وكالة "فرانس برس"، عن المسؤول أن المفوضية الأوروبية سوف تتبنى قرارا الأسبوع المقبل يمدد مهمتها التي تحمل اسم "إيريني"، عامين إضافيين حتى آذار/مارس 2023.

    وكان الاتحاد الأوروبي أطلق مهمة إيريني المزودة بأربعة سفن وست طائرات في آذار/مارس الماضي.

    ومنح الاتحاد المهمة تفويضا بإجراء علميات تفتيش للسفن المبحرة في محاولة لوقف تدفّق الأسلحة إلى ليبيا.

    والأسبوع الماضي، منح البرلمان الليبي الثقة لحكومة الوحدة الوطنية المكلفة إدارة المرحلة الانتقالية وصولا لانتخابات مقررة نهاية العام، برئاسة عبد الحميد الدبيبة.

    ورحب الاتحاد الأوروبي بهذا التطور، واعتبره خطوة كبرى نحو استقرار البلد العربي الواقع في شمال أفريقيا.

    وفي تعليقه على هذه الخطوة، قال المسؤول الأوروبي إن الليبيين سلكوا الطريق نحو السلام، مضيفا:" من الضروري أكثر من أي وقت مضى أن نواصل جهودنا".

    وكانت تركيا وجّهت انتقادات حادة للمهمة الأوروبية، العام الماضي، بعدما قام عناصر إيريني بتفتيش سفينة ترفع العلم التركي في مياه المتوسط.

    انظر أيضا:

    ليبيا… الدبيبة يتسلم ديوان مجلس الوزراء ليصبح مقرا لحكومة الوحدة الوطنية في طرابلس
    مئات المليارات... هل يسعى الرئاسي الجديد في ليبيا لاستعادة الأموال المجمدة؟
    ليبيا... حكومة الوحدة الوطنية والمجلس الرئاسي الجديد يتسلمان السلطة بشكل رسمي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook