14:49 GMT15 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي، دعم بلاده للمسار السياسي في الصومال، وحرصها على وحدته الترابية.

    جاء ذلك خلال تلقيه اتصال هاتفي من نظيره الصومالي محمد عبد الرزاق، مساء أمس الاثنين، حسب ما أفادت به وكالة "تونس إفريقيا" للأنياء.

     وأكد الجانبان خلال المكالمة "متانة علاقات الأخوة والتشاور التي تجمع البلدين الشقيقين على الصعيدين العربي والإفريقي"، بحسب بيان للخارجية التونسية.

    وأعرب الجرندي عن دعم تونس للمسار السياسي في الصومال، وحرصها على وحدته الترابية لما فيه خير للشعب الصومالي وأمنه واستقراره.

     كذلك عبر وزير الخارجية التونسي عن أمله في أن تتوفق الحكومة وبقية الأطراف السياسية الفاعلة في الصومال عن طريق الحوار البناء في استكمال المسار الانتخابي وتنظيم الانتخابات في أنسب الآجال.

    وتشهد الصومال خلافات بين الحكومة ورؤساء الأقاليم والمعارضة حول تفاصيل متعلقة بآلية إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية، ما أدى إلى تأجيلها لأكثر من مرة دون تحديد موعد لها رغم انقضاء الولاية الدستورية لرئيس البلاد محمد عبد الله فرماجو في فبراير/ شباط الماضي، وتمديد الأخير ولايته لعامين إضافيين.

    من جانبه، عبر وزير الخارجية الصومالي، عن تقدير حكومة بلاده "للدور الفاعل الذي تلعبه تونس، كعضو غير دائم في مجلس الأمن الدولي للفترة من 2020 الى 2021، في الدفاع عن مصالح وقضايا الدول العربية والإفريقية في المجلس، والمساهمة في إحلال السلم والأمن في المنطقة العربية والقارة الإفريقية".

    انظر أيضا:

    الرئيس التونسي: تونس قدمت مشروع قرار إلى مجلس الأمن بشأن مواجهة "كوفيد-19"
    الجامعة العربية تدعو الأطراف الصومالية لمواصلة الحوار حول الانتخابات
    مصر تحث الأطراف الصومالية على ضبط النفس وإجراء انتخابات حرة بأسرع وقت لإنهاء أزمة البلاد
    رئيس البرلمان الصومالي يعلن تمديد ولاية الرئيس فرماجو بعد فشل اتفاق الانتخابات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook