09:20 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    رأى كبير الباحثين في جامعة العلاقات الدولية التابعة لوزارة الخارجية الروسية، يوري زينين، اليوم الجمعة، أنه من غير المرجح أن يصبح العراق "أفغانستان ثانية"، بعد انسحاب القوات الأمريكية من البلاد.

    موسكو- سبوتنيك. وقال زينين لوكالة "سبوتنيك": "تلك القوة مثل طالبان [المحظورة في روسيا كحركة إرهابية]، غير موجودة في العراق".

    وتابع بالقول: "دولة أفغانستان الجبلية هي واحدة من أقل الدول من حيث مستويات المعيشة، لكن العراق لا يزال يملك احتياطيات نفطية غنية، ولديه عائدات نفطية. هذا عامل قوي يدعم استقرار البلاد. وفي هذا الصدد، أعتقد أن العراق لن يتحول إلى أفغانستان".

    وأشار الخبير إلى أنه، على الرغم من وجود خلافات، بما في ذلك ذات الطابع الديني، وحقيقة، أن العراقيين أنفسهم ليس لديهم ثقة حتى الآن في المستقبل، وفي وجود قوة يمكن أن توحد الشعب بأكمله؛ لكنهم يسعون إلى عدم تفاقم الخلافات، التي نشأت بعد دخول القوات الأمريكية إلى البلاد.

    شهد العراق تفجيرا، عشية عيد الأضحى، في مدينة الصدر شرقي بغداد، خلّف نحو 35 قتيلا وعشرات الإصابات؛ وتبنى تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) الهجوم.

    وتشهد الساحة الأفغانية، في الفترة الحالية، مواجهات دامية بين الحكومة وحركة "طالبان"، التي أعلنت سيطرتها على مناطق واسعة في البلاد.

    وتصاعدت وتيرة العنف والقتال، في ظل تعثر المفاوضات بين طرفي النزاع الأفغاني، للتوصل إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار، وبحث المستقبل السياسي للبلاد.

    غير أن الطرفين اتفقا لاحقا على تجنيب المدنيين والبنى التحتية أعمال العنف؛ فضلا عن تسريع وتيرة المفاوضات في العاصمة القطرية الدوحة.

    انظر أيضا:

    وزارة الصحة العراقية توجه نداء عاجلا للمواطنين والقطاع الطبي بسبب كورونا
    المستشفى الرئيسي في نينوى العراقية يعلن عدم استقبال مصابي كورونا لامتلائه
    أمريكا تتجه لإضفاء الطابع الرسمي على تعديل دور قواتها بالعراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook