06:48 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    قررت أكبر شركة للنفط والغاز "CNPC" الصينية، التخلي عن المشتريات المباشرة للنفط الفنزويلي بسبب تشديد العقوبات الأمريكية ضد البلاد.

    وحسب ما نقلت وكالة "بلومبرغ"، أوقفت الشركة شراء حوالي خمسة ملايين برميل من النفط، كما تخلت عن التحميل المخطط للخام على ناقلات النفط لشهر أغسطس/آب.

    هذه هي المرة الأولى التي ترفض فيها بكين شراء النفط الفنزويلي منذ أكثر من عقد، وأاشارت الوكالة، إلى أنه في الوقت نفسه، انقطاع الإمدادات في أغسطس/آب لا يعني قطعا تاما في الاتصالات بين الصين وفنزويلا في تجارة النفط.

    ولم تعلق الشركة بعد على هذه المعلومات.

    يذكر أنه في شهر مايو/أيار وبعد أن أصبحت العقوبات الأمريكية قيد التنفيذ ضد إيران، أوقفت الصين شراء النفط الإيراني، ورفضت الولايات المتحدة تقديم إعفاء لشراء النفط الإيراني لكل من الهند وتركيا وكوريا الجنوبية واليابان، واضطر الجميع تنفيذ متطلبات الجانب الأمريكي.

    كانت الولايات المتحدة قد فرضت عقوبات على فنزويلا في يناير/كانون الثاني، حيث قامت بتجميد أصول شركة النفط والغاز الوطنية "PDVSA" كما تمنع التعامل معها. بعد ذلك، أصبحت الصين المستورد الرئيسي للنفط الفنزويلي. وسعت السلطات الأمريكية في وقت لاحق توسيع القيود المفروضة على أي شخص يدعم الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو. والسبب في فرض عقوبات جديدة هو إحجام مادورو عن ترك منصبه، فضلاً عن خلق عقبات أمام زعيم المعارضة، خوان غوايدو.

    انظر أيضا:

    بعد العسكريين الروس...جنود صينيون يصلون إلى فنزويلا
    البنتاغون يطور حلا عسكريا لكبح "النفوذ الروسي والصيني" في فنزويلا
    مادورو: روسيا والصين تعرضان على فنزويلا المساعدة في إعداد الرياضيين لأولمبياد 2020
    الكلمات الدلالية:
    الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook