13:38 GMT05 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أظهر مسح، اليوم الخميس، أن رفع القيود التي فرضت لاحتواء انتشار فيروس كورونا حسنت إقبال المستهلكين في ألمانيا على الإنفاق وأصبحت توقعاتهم للدخل أكثر إيجابية.

    وارتفع مؤشر معهد "جي.إف.كيه" ومقره نورمبرغ، لمعنويات المستهلكين، والذي يستند إلى مسح لنحو ألفي مواطن ألماني، إلى -9.6 نقطة مع الاقتراب من يوليو/ تموز، ارتفاعا من -18.6 في الشهر السابق. ويفوق ذلك استطلاعا لوكالة "رويترز" توقع قراءة عند -12.0.

    ومن المتوقع أن تتسبب الجائحة في انزلاق ألمانيا إلى أسوأ ركود منذ الحرب العالمية الثانية وأقرت الحكومة حزمتين للتحفيز بتمويل من اقتراض جديد قياسي لإنعاش الاقتصاد، بما في ذلك خفض ضريبة القيمة المضافة اعتبارا من الأول من يوليو ولمدة ستة أشهر لتعزيز الاستهلاك.

    كما أظهر مؤشران فرعيان تعافي التوقعات الاقتصادية وتوقعات الدخل إلى المنطقة الإيجابية، مما يدعم توقعات بأن الاستهلاك أيضا سيتعافى مع عودة الحياة اقتصاديا واجتماعيا لطبيعتها.

    وقال المعهد إن حزمة الإنقاذ الحكومية غير المسبوقة البالغة 750 مليار يورو وبرنامج تحفيز إضافي بقيمة 150 مليار يورو زادا من ثقة الألمان بأن الاقتصاد سيتعافى بوتيرة أسرع مما اعتقدوا في البداية.

    انظر أيضا:

    ألمانيا: أمريكا لن تبقى الذراع الواقية لأوروبا
    بعد تحضرها لتجنب موجة ثانية... فيروس كورونا يقتحم ألمانيا من جديد
    ألمانيا تعيد فرض الحجر الصحي
    أزمة تهز ألمانيا بعد اختفاء ملياري دولار من حسابات شركة شهيرة
    الكلمات الدلالية:
    ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook