14:26 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 216
    تابعنا عبر

    انضمت غواصة جديدة، قبل 60 عاما في 12 نوفمبر/ تشرين الثاني 1960، تعمل بالطاقة النووية إلى الأسطول الروسي. ولقيت هذه الغواصة التي تحمل اسم "كا-19" مصيرا صعبا حتى أن البحارة نظروا إليها على أنها "منحوسة الحظ".

    حادث فريد من نوعه

    واجهت غواصة "كا-19" في صيف 1961، حينما عادت من أول رحلة لها إلى بحر بعيد عن روسيا، حادثا لم يحدث لأية قطعة بحرية روسية من قبل.

    عن تفاصيل الحادث قال الميكانيكي الكهربائي فيكتور ستريليتس لوكالة أنباء "سبوتنيك"، إن زميله كولا يفريموف أخبره بأن شيئا ما حدث للمفاعل النووي. واكتشفا أن الماء الذي يستخدم لتبريد المفاعل لم يعد له وجود في غرفة المفاعل.

    فما العمل؟ كيف يمكن منع انصهار الأجزاء المعدنية؟ لم تكن ثمة طريقة لحل هذه المشكلة غير إيجاد ما يمكن استخدامه لتبريد المفاعل، علما بأن الأمر يتطلب الماء المقطّر وهو غير موجود. لذا اضطروا إلى استخدام ماء الشرب لمواجهة ارتفاع درجة الحرارة. وتم ذلك، فتجنبت الغواصة الكارثة الوشيكة، ولكن البحارة الذين قاموا بتركيب الأنابيب لنقل ماء التبريد إلى المفاعل تعرضوا إلى التلوث الإشعاعي.

    حادث التصادم

    وعادت غواصة "كا-19" إلى قاعدتها حيث خضعت لعملية التطهير التي استغرقت نصف عام. ثم نُقلت الغواصة إلى مصنع التصليح في مدينة سيفيرودفينسك حيث حصلت على غرفة مفاعل جديدة وتم تجهيزها لمواصلة مهمتها المتعلقة بتأمين مناطق البحار التي تحيط بروسيا.

    وحدث لها حادث آخر في خريف 1969 عندما صدمت إحدى غواصات التجسس الأمريكية. ووفق القبطان ليبيدكو فإن غواصة "كا-19" اصطدمت بغواصة مجهولة في 15 نوفمبر 1969، واهتزت مقدمتها اهتزازا شديدا. وواجهت الغواصة خطر الغرق. وتمكن طاقمها من درء خطر الغرق. وعادت الغواصة إلى قاعدتها سائرة على سطح الماء.

    رمز البسالة

    بعد حادث التصادم لاحقت حوادث أخرى الغواصة "المنحوسة الحظ" منها حادث الحريق في فبراير/ شباط 1972 عندما اشتعلت النار في الزيت الذي تسرب من أحد أنابيب الدورة الهيدروليكية.

    وتمكنت غواصة "كا-19"، مع ذلك، من إنجاز مهام عديدة قبل أن تختتم مشوارها القتالي في عام 1990.

    ويذكرها التاريخ بأنها رمز بسالة البحارة الذين أنقذوا سفينتهم مرات عديدة. ويذكرها التاريخ أيضا بأنها حاملة الصواريخ الباليستية القادرة على ضرب مَن يعتدي أو يفكر في الاعتداء على روسيا انطلاقا من قارة بعيدة مثل أمريكا.

    انظر أيضا:

    ابتكار تكنولوجي يمنع أنظمة المراقبة الأمريكية من اكتشاف الغواصات الروسية
    "تو-142" تبحث عن غواصات "العدو" في بحر أوخوتسك...فيديو
    "إنجاز مرعب".. غواصة صينية مأهولة تتجول في قاع "خندق مارينا" لمدة 6 ساعات... صور وفيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook