09:43 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    عندما بدأ وزن روجر لوجان (57 عامًا) في التزايد، وخصوصًا عند منطقة البطن، اعتبر الأطباء أنه يعاني فقط من "زيادة الدهون".

    ولكن بعد سنوات طويلة، ظهر أن هذه الافتراض لم يكن صحيحا، إذ نجح الأطباء مؤخرًا في إزالة ورم، وزنه نحو 63 كيلو جرام، من البطن.

    قال الأطباء إن الورم الذي بدأ في الظهور وهو في عمر الـ12 عاما، كان في بداية الأمر يبدو كزيادة طبيعية في الوزن، ولكنه استمر في التزايد، حتى أصبح يؤثر على إمدادات الدم، وذلك بحسب ما ذكرت "فوكس نيوز".

    قضى لوجان، وهو من ولاية مسيسبي الأمريكية، السنوات الخمس الأخيرة يعيش على كرسي متحرك، غير قادر على إدارة محله التجاري أو الذهاب لممارسة الصيد، هوايته المفضلة.

    وبعد بداية فاشلة وحقبة من الإحباط، تمكن لوجان وزوجته من التوصل إلى طبيب متخصص في ولاية كاليفورنيا لإجراء العملية.

    فغادر لوجان ميسيسيبي في الجزء الخلفي من شاحنة بضائع مستخدمًا كرسيه المتحرك. وعلى الرغم من أن العملية كانت تحمل فرصة 50٪، إلا أنها تمت بنجاح.

    وتمكن لوجان، يوم الخميس الماضي، من المشي للمرة الأولى منذ سنوات، والآن يتطلع لاستعادة حياته الطبيعية.

    انظر أيضا:

    تجربة دواء روسي جديد لمكافحة مرض سرطان الجلد
    بشرى سارة: علاج سريع وفعال لمرض سرطان الثدي
    الكلمات الدلالية:
    عملية جراحية, ورم سرطاني, أخبار العالم, أخبار الولايات المتحدة, مستشفى, ميسيسيبي, الولايات المتحدة, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook