03:49 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    نشرت وكالة "رويترز"، اليوم الأحد، تقريرا عن شاب فلسطيني يجمع فوارغ قنابل الغاز وينقلها إلى بيته في قطاع غزة المحاصر، حيث يضع عليها لمساته فيحولها إلى آنية لزرع الزهور أو مسابح أو قطع فنية أخرى.

    ونقلت الوكالة عن أحمد أبو عطايا قوله "إحنا بنروح ع الحدود طبعا، بألم (أجمع) قنابل الغاز، فبأجيبهم ع البيت، بنغسلهم، بننقعهم بالمية (الماء) يومين مع الصابون أو مع المزيل وبعدين إعادة تدوير، يعني بننظفهم واحدة واحدة حتى نقيم (نزيل) ريحة الغاز منهم".

    وتابع أبو عطايا إنه جمع بين 1300 إلى 1500 من فوارغ قنابل الغاز من على منطقة الحدود وحولها إلى قطع فنية بهدف إحياء ذكرى هذه الاحتجاجات لأجيال قادمة.

    وأضاف "حتى نتذكر بلادنا، نتذكر جبروت الاحتلال. لأنه الاحتلال ما بيرمي علينا ورد، بيرمي علينا موت. اليهود، زي ما قلت، يزرع غيرنا الموت ونحن نحصد الحياة. إحنا أصحاب حياة، إحنا أصحاب رسالة".

    وفي يوم الثامن من يونيو/ حزيران، ارتفع اجمالي عدد الفلسطينيين الذين قتلوا بنيران إسرائيلية على حدود غزة إلى 125، منذ بدء الاحتجاجات في 30 مارس/ آذار، بينهم 60 قتلوا في يوم واحد الشهر الماضي.

    وأثار رد فعل إسرائيل على الاحتجاجات انتقادات دولية لاستخدامها قوة فتاكة ضد متظاهرين مدنيين لا يمثلون خطرا داهما.

    انظر أيضا:

    في حدث نادر... بالون هيليوم يحمل عبوة ناسفة على مستوطنات غزة
    احتفالا بالعيد... سكان غزة يطلقون آلاف الطائرات الورقية الحارقة غدا الجمعة
    فرنسا تقدم مساعدات طبية لصالح المستشفى الأردني العسكري في غزة
    الرئاسة الفلسطينية تمنع المظاهرات بعد احتجاجات تطالب بدفع رواتب موظفي غزة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار غزة, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik