20:56 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حصلت الفنانة السورية سارة نخلة على حكم جديد، اليوم الخميس، ضد طليقها الفنان المصري أحمد عبد الله.

    وذكر موقع "بوابة أخبار اليوم" أن محكمة جنح مستأنف أكتوبر، قضت "بقبول المعارضة الاستئنافية المقدمة من دفاع الفنان أحمد عبد الله، على حكم حبسه عامين في قضية إيصال أمانة لصالح طليقته الفنانة سارة نخلة، شكلًا وفي الموضوع بتأييد الحكم".

    وكانت المحكمة قضت في أول درجة بحبس الممثل المصري، لمدة عامين، في الدعوى المقامة ضده من زوجته السابقة الفنانة السورية سارة جهاد نخلة، في اتهامه بخيانة الأمانة.

    ونقل الموقع عن محامي الفنانة السورية، قوله إن حكما غيابيا صدر على الفنان ومن ثم قام بعمل معارضة عليه وتم رفضها وتأييد الحكم عليه.

    وكانت محكمة جنح الدقي قبلت المعارضة المقدمة من جانب الفنان أحمد عبد الله محمود، على حكم حبسه 3 أشهر، شكلًا وفى الموضوع بإلغاء الحكم المعارض فيه وبرأته مما هو منسوب إليه.

    وقررت المحكمة، برئاسة المستشار أحمد عبد الجيد وسكرتارية ضياء صبحى، برفض الدعوى المدنية.

    البداية عندما حررت الفنانة السورية سارة نخلة في 26 أكتوبر/تشرين الول الماضي، المحضر رقم 16125 جنح الدقي لسنة 2018، اتهمت فيه زوجها بالتعدي عليها بالضرب، وأحالت النيابة العامة القضية إلى محكمة الجنح التي عاقبته بالحبس 3 أشهر.

    وتزوج أحمد عبدالله محمود من سارة نخلة في يناير 2015، وانفصلا بعد زواج استمر 3 سنوات، وقال أحمد عبد الله وقتها إن "الطلاق كان ضرورة"، بينما رفضت سارة التعليق على الأمر وكتبت عبر حسابها الشخصي بموقع "إنستغرام": "أنا غلطت كتير… بس أوعدكم أتوقف عن الغلط".

    انظر أيضا:

    بسبب نملة... فنانة سورية شهيرة تخضع لجراحة
    بالفيديو... هجوم من فنانة سورية على أخرى
    ريشة فنانة تحاكي الجرح السوري
    فنانة سورية توجه رسالة بصورتها للحاسدين
    اتهامات بالخطف والاعتداء... ضجة واسعة حول فنانة سورية مشهورة
    الكلمات الدلالية:
    حكم, ممثل مصري, أخبار, فنانة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook