22:52 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت وسائل إعلام إماراتية، اليوم الثلاثاء، عن نجاح السلطات الإماراتية بإعادة أصغر مواطنة إلى أرض الوطن.

    ذكرت وكالة أنباء الإمارات الرسمية أن سفارة الدولة في الكويت وبمتابعة حثيثة من وزارة الخارجية والتعاون الدولي وبالتنسيق المتواصل لمركز العمليات في الوزارة مع الجهات المختصة، نجحت بإعادة أصغر طفلة إماراتية من دولة الكويت إلى أرض الوطن وذلك عن طريق إصدار جواز طوارئ للطفلة المولودة حديثا.

    قال سفير الإمارات في الكويت، صقر ناصر الريسي للوكالة: نتقدم بجزيل الشكر والتقدير للجهات المختصة في دولة الكويت الشقيقة على تعاونهم اللامحدود والمثمر مع السفارة من أجل تسهيل إجراءات عودة الطفلة زينة بالإضافة إلى 33 شخصا من مواطني الدولة وأقربائهم.

    وأضاف قائلا: "البداية كانت في يوليو 2019 حين ذهب الطبيب عبدالله الأميري إلى الولايات المتحدة الأمريكية لقبوله بسنة الامتياز في برنامج مستشفى كليفلاند تاركاً زوجته وطفله زايد في دولة الكويت مع ذويها بسبب ظروف وساعات العمل الطويلة. وقرر أن يكرس وقته للعمل بجد إلى حين موعد ولادة طفلته زينة ليتمكن من قضاء أطول وقت ممكن مع عائلته عند رجوعه إلى البلاد. ولكن في مارس 2020 ومع بداية جائحة كورونا عاد الطبيب إلى دولة الإمارات بسبب الأوضاع الراهنة وانضم إلى الصفوف الأولى لمواجهة الفيروس وقرر استكمال سنة الامتياز في إمارة أبوظبي".

    وفي السياق نفسه، قال الطبيب عبدالله الأميري: "بعد طول صبر وفراق دام 10 شهور، بفضل الله وجهود كل من وزارة الخارجية وسفارة دولة الإمارات في الكويت تم تسهيل كافة الاجراءات لإصدار جواز طوارئ لطفلتي زينة وترتيب رحلة عودة عائلتي إلى أرض الوطن. وتم تزويدي بشهادة لمن يهمه الأمر لتسهيل عملية استخراج شهادة ميلاد صادرة من الدولة حتى يتسنى لي استخراج الأوراق الثبوتية من بطاقة هوية وجواز سفر".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook